معلمو تربه سبيه يطالبون المجتمع الدولي بموقف حازم تجاه تركيا لحماية الأطفال

طالب معلمو ومعلمات ناحية تربه سبيه بضرورة أن يتخذ المجتمع الدولي موقفاً حازم تجاه الهجمات التركية من أجل حماية الأطفال في شمال وشرق سوريا.

خرج العشرات من معلمي ومعلمات ناحية تربه سبيه في تظاهرة منددة بالاحتلال التركي وقصفه للمناطق الآهلة  بالسكان وطالبوا المجتمع الدولي باتخاذ موقف حازم ضد الاحتلال التركي وحماية الأطفال.

وتجمع المتظاهرون أمام المجمع التربوي شرق الناحية وحملوا صوراً لمجازر ارتكبتها الدولة التركية بحق الأطفال في المناطق التي احتلتها مثل الباب وعفرين وجرابلس وخرجوا في مظاهرة جابت السوق المركزي وهتفوا خلالها ضد الاحتلال التركي وأكدوا على  دعمهم ومساندتهم لقوات سوريا الديمقراطية.

المتظاهرون وقفوا أمام مركز اتحاد شبيبة روج آفا، غربي الناحية حيث ألقيت هناك عدة كلمات منها كلمة باسم إدارة المدارس القاها الإداري فنر حسين وكلمة باسم المجمع التربوي ألقاها عضو المجمع سليمان بدر.

الكلمات أكدت إن الاحتلال التركي يشكل خطراً على حياة ومستقبل مئات الآلاف من الأطفال في شمال وشرق سوريا من خلال قصفه للمناطق الآمنة الآهلة بالسكان وأكدوا أنهم كمعلمين ومعلمات يدعمون قوات سوريا الديمقراطية في الدفاع المشروع عن أرضهم وشعبهم.

واختتمت المظاهرة بالهتافات التي تحي المقاومة والمقاتلين في وجه الاحتلال.

(ر ر /سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً