مقاتلون : لن يدخل الاحتلال أرضنا وسنقاوم حتى النصر

قال مقاتلون  في الخطوط الأمامية بناحية الدرباسية انهم لن يسمحوا للاحتلال التركي ومرتزقته ان يدخل الى اراضيهم واحتلال مناطقهم، مؤكدين على الصمود والمقاومة حتى النصر.

ويستمر الاحتلال التركي ومرتزقته ومنذ 9 تشرين الأول بشن هجماته على مناطق شمال وشرق سوريا، بهدف الاحتلال مرتكباً المجازر بحق المدنيين العزل  

وهذا يقصف جيش الاحتلال التركي وبشكل متكرر ناحية الدرباسية وقراها في مقاطعة الحسكة بالمدافع والاسلحة الثقيلة وعلى الرغم من استخدامها الاسلحة الثقيلة الا ان قوات سوريا الديمقراطية وابناء المنطقة يبدون مقاومة تاريخية وبطولية ويفشلون جميع هجمات الاحتلال التركي وسط تكبيد الاحتلال خسائر فادحة والرد على مصادر القصف.

ويقول المقاتل جوان زاغروس الذي انضم الى صفوف مقاومة الكرامة والذي يقاتل في جبهات القتال في ناحية الدرباسية، نحن نقاتل الاحتلال التركي  ولا ندعه ان يدخل الى ارضنا ويحتل مناطقنا.

وأكد زاغروس "نقاوم بإرادتنا وفكرنا  ونحاربهم حتى اخر رمق".

من جانبه، قال المقاتل جكدار تل تمر "اتجهت من مدينة تل تمر للدفاع ضد الاحتلال التركي،". واضاف "الجيش التركي  يلقى مقاومة بطولية من جانبنا لن نسمح لهم بالدخول لأرضنا وسنقاوم حتى النصر".

(كروب /سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً