مقاطعة الشهباء تحتفي بالذكرى الثانية لإعلانها

أكّد مجلس مقاطعة الشهباء مضيه في تطبيق مشروع الأمة الديمقراطية وذلك خلال بيان بمناسبة الذكرى الثانية لإعلان المقاطعة التي تشكل جزءاً من إقليم عفرين.

وجاء في بيان كتابي للمجلس" في مثل هذا اليوم الموافق 7 آب 2017 تم الإعلان عن مقاطعة الشهباء".

واعتبر البيان "هذا الإعلان كان ميلاداً جديداً لفجر الحرية والديمقراطية وخطوة تاريخية لشعبنا العظيم في مناطق الشهباء".

وأضاف البيان" بهذه المناسبة نُهنئ شعبنا العظيم ونبارك له هذا الإعلان الذي تحقق بتضحيات المئات من شهدائنا الأحرار الذين سطروا مقاومة عظيمة في سبيل تحقيق آمال شعبنا في مجتمع حر وديمقراطي، وترسيخ مبدأ التعايش المشترك وأخوة الشعوب فيما بينهم للتوصل إلى الوحدة الاجتماعية والسياسية بين مكوّنات مقاطعة الشهباء من الكرد والعرب والتركمان والأرناؤوط".

وأكّد المجلس من خلال بيانه" إننا في مقاطعة الشهباء بإرادة أبناء شعبنا ماضون في مشروع الأمة الديمقراطية حتى تحرير باقي مقاطعتي عفرين والشهباء المحتلتين من قبل النظام التركي ومرتزقته".

ودعا مجلس مقاطعة الشهباء " المجتمع الدولي وعلى رأسها الأمم المتحدة ومجلس الأمن ومنظمة الاتحاد الأوربي ومنظمة حقوق الإنسان للخروج عن صمتهم حيال ما يرتكبه النظام التركي ومرتزقته من جرائم حرب بحق أهلنا في مقاطعتي الشهباء وعفرين المحتلتين من تغيير ديمغرافي وجرائم قتل وخطف للنساء والأطفال والشيوخ ونهب الممتلكات الخاصة وتدمير البنى التحتية وقطع الأشجار وتدمير الإرث الثقافي والتاريخي والعمل على إخراج الدولة تركية من أراضينا المحتلة عملاً بالمواثيق والعهود والقانون الدولي كونها دولة محتلة لأراضي سوريا".

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً