ممرضة متطوعة: هناك حاجة لإجلاء المصابين من سري كانيه على وجه السرعة

عبرت ممرضة متطوعة، أن الجرحى في مدينة سري كانيه يحتاجون إلى عملية إجلاء سريع ومعالجتهم، مؤكدة ان بقائهم بدون علاج سيعرض حياته للخطر.

ويوم أمس، تمكن الهلال الأحمر الكردي والهلال الأحمر السوري والصليب الأحمر الدولي من إجلاء 30 مصاباً وأربعة شهداء من مدينة سري كانيه.

ولكن رغم عملية الإجلاء، مازال عدد من المصابين في داخل المدينة.

وتعقيباً على  أوضاع المصابين، قالت الممرضة المتطوعة بعيد قدومها من سري كانيه إلى ناحية تل تمر القريبة "مازال هناك عدد من الجرحى في المدينة" مضيفة" هؤلاء بحاجة إلى عناية طبية فائقة".

وأكدت على ضرورة إجلاء المصابين، محذرة من أن بقائهم بدون رعاية طبية "سيعرض حياتهم للخطر".

ودعت إلى فتح ممر إنساني لإجلاء المصابين المتبقين داخل مدينة سري كانيه التي تتعرض لهجوم تركي وحشي.

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً