من كري سبي.. العشائر السورية تؤكد رفضها للاحتلال التركي

تستمر فعاليات خيمة الدروع البشرية في مدينة كري سبي / تل أبيض, في يومها الـ14 بمشاركة واسعة من قبل شيوخ ووجهاء العشائر السورية الذين أكدوا رفضهم للتهديدات التركية بشن عدوان على مناطق في شمال وشرق سوريا.

توافد اليوم العشرات من شيوخ ووجهاء العشائر السورية من مدن شمال وشرق سوريا إضافة إلى مناطق حماة وحمص ودرعا إلى خيمة الدروع البشرية التي نُصبت في حي المنبطح في مدينة كري سبي /تل أبيض قبالة الحدود السورية التركية للتأكيد على الرفض الشعبي في سوريا للتهديدات التركية.

وخلال فعاليات اليوم، ألقى كل من نائب الرئاسة المشتركة لمجلس مقاطعة كري سبي صبري نبو ومسؤول العلاقات العامة لقوات سوريا الديمقراطية وشيخ عشيرة النعيم محمد شحادة وباسم عشائر مدينة الطبقة الشيخ عبد اللطيف الفرج كلمات أكدوا فيها وقوفهم بوجه التهديدات والأطماع التركية.

وأوضحوا بأن الحرب الإعلامية التركية عاجزة عن تحقيق أهدافها أمام توحد أبناء سوريا، وأوضحوا بأن العشائر تؤكد دعمها للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا.

وذكرت الكلمات بأن أبناء المنطقة سيقفون بوجه الأطماع التركية التي تريد إحياء سلطنة عثمانية جديدة على حساب شعوب المنطقة.

وما تزال فعاليات خيمة الدروع البشرية في كري سبي متواصلة وتتزامن مع خيمتين مماثلتين في مقاطعة كوباني، وذلك رفضاَ للتهديدات التركية تجاه مناطق شمال وشرق سوريا.

وتهدد تركيا بشن عدوان على مناطق شمال وشرق سوريا بحجة إقامة منطقة آمنة، إذ تحشد قواتها على الحدود مع شمال سوريا، وهذا ما لاقى رفضاً شعبياً واسعاً من قبل أبناء المنطقة الذين خرجوا إلى شوارع المدن وتوجهوا إلى الحدود التركية ليصنعوا من أجسادهم دروعاً بشرية في وجه أي عدوان يشن على المنطقة.

 (ك م/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً