من مخيم سردم: أردوغان قاتل الأطفال.. لا تكونوا شركاء الاحتلال التركي

صدحت حناجر المئات من أهالي عفرين القاطنين في مخيم سردم بمقاطعة الشهباء خلال تظاهرة منددة بهجمات الاحتلال على شمال وشرق سوريا، بشعارات "أردوغان قاتل الأطفال، ولا تكونوا شركاء الاحتلال التركي".

وتجمع المتظاهرون في ساحة مخيم سردم الواقع في قرية تل سوسين بناحية أحداث في مقاطعة الشهباء، وجابوا شوارع القرية، حاملين صور ضحايا المجازر التي ارتكبها الاحتلال التركي.

كما رفعوا لافتات كتبت عليها "أردوغان قاتل لا يميز بين معاق ومسن، لا تكونوا شركاء للاحتلال التركي، ندين ونستنكر هجمات الدولة التركية على مقاطعة عفرين، كفى قمعاً وإنكاراً للشعب السوري، لا لأردوغان المجرم، أردوغان قاتل الأطفال".

وبعد الوقوف دقيقة صمت في أحد شوارع القرية، ألقيت عدة كلمات منها كلمة باسم منسقية مؤتمر ستار ألقتها العضوة صالحة محمد، وكلمة لمجلس مخيم سردم ألقاها مروان حمو.

وأكدت الكلمتان على الاستمرار بنهج المقاومة في وجه الهجمات التركية، وأشارتا أن الشعب الذي قدم الآلاف من الشهداء في سبيل حماية أرضهم لن يتراجعوا عن قضيتهم حتى آخر رمق.

وأوضحا أن الشعب المقاوم سيفشل كافة المؤامرات التي تحاك ضد شعوب المنطقة، وقالا "نحن أصحاب مشروع الأمة الديمقراطية وأخوة الشعوب، وسنقف يداً واحدة أمام هذه المؤامرة حتى إفشالها".

واختتمت التظاهرة بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة عفرين والشعارات التي تحيي مقاومة الكرامة بوجه الاحتلال التركي.

(كروب/س و)

ANHA


إقرأ أيضاً