نساء الدرباسية: وحدة الصف الكردي ضرورة ملحة في الوقت الراهن

أكدت نساء من ناحية الدرباسية أن وحدة الصف الكردي ضرورة في الوقت الراهن، وطالبن من  الأحزاب الكردية توحيد صفها من أجل رسم استراتيجية جديدة والعمل من أجل تحرير أجزاء كردستان الأربعة.

يوماً بعد يوم تزداد ردود الأفعال الشعب الكردي في روج آفا من أجل وحدة صف الأحزاب الكردية، في ظل الأحداث المتسارعة التي تمر بها المنطقة والهجمات على مختلف أجزاء كردستان.

وفي هذا السياق التقت وكالة أنباء هاوار مع عدد من نساء ناحية الدرباسية اللواتي طالبن من الأحزاب السياسية توحيد صفهم والعمل من أجل مصلحة الشعب الكردي وليس من أجل مصالحهم الشخصية.

المواطنة فوزة عمر، قالت أنه "في ظل تهديدات دولة الاحتلال التركي علينا جميعناً وخاصة الأحزاب الكردية أن تتحد وتعقد مؤتمرها في أقرب وقت".

وأضافت "يجب على أن يكون للأحزاب الكردية صوت واحد ورأي واحد للوقوف أمام الاحتلال وحماية المكتسبات التي يحاول الاحتلال إمحاءها".

ومن جهتها وصفت المواطنة سيهام علي، الأحزاب الكردية التي لم تقبل بعقد المؤتمر الوطني الكردستاني وتوحيد الصف الكردي بـ "عدوة" الشعب الكردي عامة ولذلك يطلق عليه اسم "الخيانة".

وأشارت سهام أنه هنالك أحزاب كردية كأحزاب ENKS لا تستطيع حماية قضيتها ولا شعبها فهي فقط تركض وراء مصالحها الشخصية وتقبل أن يرتكب الأعداء المجازر بحق شعبهم "لذلك عليهم مراجعة أنفسهم والوقوف بصف الأحزاب الكردية التي تعمل من أجل مصلحة الشعب الكردي".

أما المواطنة شريفان محمد، قالت "نحن نطالب بتوحيد الصف الكردي لأنها ضرورية جداً في وقتنا الحالي وعلى الأحزاب الكردية العمل من أجل رسم استراتيجية جديدة وتحرير أجزاء كردستان الأربعة".

(أح/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً