نعوم تشومسكي يوقع أيضاً على نداء "قاطعوا تركيا"

انضم كل من البرفيسفور نعوم تشومكي وديفيد غرايبر وبريان إينو إلى مئات الأكاديميين والفنانين حول العالم للتوقيع على دعوة لموقع "قاطعوا تركيا" لمقاطعة كافة الفعاليات الأكاديمية والثقافية التي تشرف عليها الحكومة التركية.

حيث دعا موقع "قاطعوا تركيا" الأكاديميين والفنانين والمثقفين في جميع أنحاء العالم لمعارضة الهجوم التركي على شمال وشرق سورية من خلال مقاطعة الفعاليات الأكاديمية والفنية والموسيقية التي ترعاها الحكومة التركية داخل وخارج تركيا.

وبرر غرايبر لموقع  The Canary البريطاني سبب دعمه لهذه الدعوة ومقاطعة تركيا، قائلاً: "روج آفا هي منارة الأمل لشعوب العالم، وتواجه حالياً احتمال الإبادة الجماعية، إن مسؤوليتنا كبشر أن لا نقف على الحياد".

ودعت الحملة الأكاديميين والفنانين إلى مقاطعة الجامعات التركية التي تمولها الدولة، ووفقًا لموقع "قاطعوا تركيا".

وقال الموقع: "المؤسسات الأكاديمية في تركيا غارقة بعمق في الرأسمالية التركية والمجمع الصناعي العسكري. تعمل العديد من الجامعات كحاضنات للتكنولوجيا العسكرية التركية، وتجعل شركات الأسلحة أكثر ثراءً، وتعزز النزعة العسكرية القمعية للدولة".

كما طالبوا من الجامعات في جميع أنحاء العالم مقاطعة الشركات والمؤسسات التي تمولها الدولة التركية.

(م ش)


إقرأ أيضاً