نورديك مونيتور: تركيا تتجسس على القطريين في الدوحة

كشفت وثيقة سرية أن القوات التركية المنتشرة في قاعدة عسكرية في الدوحة راقبت التطورات الدبلوماسية والسياسية في قطر على أساس يومي وأبلغت مقر القيادة العسكرية التركية من خلال قناة آمنة.

وفقًا لوثيقة من أربع صفحات حصل عليها موقع "نورديك مونيتور" المختص بالشؤون التركية والذي يتخذ من السويد مقراً له، راقبت وحدة القوات البرية التركية المتمركزة في الدوحة التطورات اليومية في قطر وأرسلت تقارير إلى تركيا.

وتضمن التقرير مقتطفات من مقابلة مع السفير الفرنسي في قطر، إريك شيفالييه، الذي قدم معلومات عن عدد الشركات الفرنسية العاملة في الدولة الخليجية الصغيرة، وتطوير آفاق جديدة للنفط، ومدرسة فرنسية في قطر وحجم التجارة.

كما غطى التقرير اتفاقية بين جامعة مانشستر متروبوليتان والسلطات القطرية من أجل إرسال طلاب أكاديمية الشرطة إلى المملكة المتحدة لحضور دورة تدريبية في اللغة.

وطلب القادة من مقر القيادة الحصول على إذن من المسؤولين القطريين لمواصلة عمل تأسيس وجود دائم للقوات التركية في الدولة الخليجية.

وتم الإبلاغ عن الروتين اليومي للقوات المتمركزة في القاعدة مثل التدريب والتدريبات والاجتماعات. وتم إنجاز التواصل من خلال وحدة اتصالات واتصالات آمنة.

وفي وقت إعداد التقرير، بلغ العدد الإجمالي للقوات في قطر 93 جندياً، بالإضافة إلى 16 ضابطاً و20 ضابط صف. وعزّزت تركيا وجودها في القاعدة في ديسمبر 2017 وتعتزم إضافة قوات وممتلكات تابعة للبحرية والقوات الجوية إلى القاعدة القطرية أيضاً. القاعدة لديها القدرة على استيعاب 3000 جندي.

وأُقيمت مناورات عسكرية تركية قطرية مشتركة في كلا البلدين في السنوات الأخيرة.

ويُشار إلى أن الكتلة المناهضة لقطر بقيادة المملكة العربية السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة، طالبت قطر بإغلاق القاعدة التركية.

(م ش)


إقرأ أيضاً