هيفين إسماعيل: مسلسل جرائم وانتهاكات عفرين تتكرر في كري سبي أيضاً

أكدت الرئيسة المشتركة لمجلس مقاطعة كري سبي هيفين إسماعيل بأن الاحتلال التركي ومرتزقته بدأوا بممارساتهم الإجرامية وارتكاب الانتهاكات من نهب وسلب وخطف وحرق المنازل على غرار ما يفعلون في عفرين، في مقاطعة كري سبي أيضاً، مناشدة المجتمع الدولي التحرك بجدية لإيقاف تلك الجرائم بحق شعوب المنطقة.

بعد دخول مرتزقة تركيا كري سبي/تل أبيض واحتلالها، على خليفة الغزو التركي، بات جيش الاحتلال التركي ومرتزقتها يرتكبون الانتهاكات من نهب وسرقة وخطف بحق أهالي مقاطعة كري سبي، على غرار ما ترتكبه في عفرين المحتلة.

وبخصوص أخر الأوضاع في مدينة كري سبي وريفها بعد الاحتلال، تحدثت الرئيسة المشتركة لمجلس مقاطعة كري سبي هيفين إسماعيل إلى وكالتنا وقالت :"بعد احتلال تركيا ومرتزقتها لمقاطعة كري سبي فحال المدينة بات يرثى له".

وأضافت هيفين :" تردنا معلومات عن المواطنين الذين لم ينزحوا من المدينة وبقوا ضمنها مدى الانتهاكات التي تمارس من قبل جيش الاحتلال والمرتزقة، مؤكدين أن السلب والنهب والقتل والخطف مستمر بحق المدنيين العزل بالإضافة إلى حرق المنازل بعد تعفيشها".

وبينت هيفين إسماعيل بأن ثلاثة أرباع مواطني كري سبي نزحوا إلى المناطق الآمنة سواء في الرقة أو ناحية الجلبية التابعة لمقاطعة كوباني وتابعت :" نحن كمجلس مقاطعة كري سبي الآن بين شعب كري سبي ونعمل يومياً على قدم وساق لتأمين احتياجاتهم، وقمنا بفرز العاملين في المجلس إلى ثلاثة أقسام قسم في الرقة وقسم في عين عيسى والأخر في جلبية لكي نلبي مطالب النازحين وتنظيمهم حتى دحر الاحتلال ومرتزقة تركيا".

وناشدت الرئيسة المشتركة لمجلس مقاطعة كري سبي هيفين إسماعيل الرأي العام العالمي والمنظمات الإنسانية والأمم المتحدة النظر بجدية لأوضاع شعوب شمال وشرق سوريا الذي يتعرض للمجازر والتهجير والانتهاكات على يد حليفة الناتو "دولة الاحتلال التركي"، وإيقاف انتهاكاتها واخراجها من الأراضي السورية.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً