والد شهيد في مراسم تشييع ابنه: استشهد دفاعاً عن أرضه وشعبه ضد الغزاة

قال والد الشهيد محمد النيفو "ولدي استشهد دفاعاً عن أرضه وشعبه ضد الغزاة"، وذلك أثناء تشييعه إلى مثواه الأخير في مزار الشهيد دلشير.

شارك المئات من أهالي ناحيتي تربه سبيه وكركي لكي في مراسم تشييع المقاتل في صفوف قوات الدفاع الذاتي محمد النيفو الذي استشهد خلال مقاومة الكرامة في منطقة سريه كانيه أثناء تصديه لجيش الاحتلال التركي ومرتزقته.

مراسم التشييع بدأت في مزار الشهيد دلشير بقرية دكري التابعة لناحية تربه سبيه بالوقوف دقيقة صمت، ألقيت بعدها كلمات من قبل الإداري في مجلس عوائل الشهداء محمد زكي إبراهيم، القيادي في قوات الدفاع الذاتي سالم الإبراهيم.

الكلمتان أكدتا على استمرار المقاومة في وجه الاحتلال التركي حتى طرده من الأراضي السورية.

واستنكرتا الصمت الدولي تجاه الجرائم التي يمارسها الاحتلال بحق المدنيين في المناطق التي احلتها من سوريا.

وعاهد القيادي في قوات الدفاع الذاتي على مواصلة درب الشهيد محمد حتى تحقيق النصر وحماية مكتسبات شعوب شمال وشرق سوريا والدفاع عن أرضها.

وبدوره ألقى والد الشهيد محمد، نصري النيفو كلمة باسم عائلة الشهيد، أكد فيها على مواصلتهم النضال والمقاومة في وجه الاحتلال ومرتزقته، مشيراً إن ولده استشهد دفاعاً عن أرضه وشعبه في وجه الغزاة.

وبعدها قرئت وثيقة الشهيد وسلمت لذويه ووري جثمانه الثرى في مزار الشهيد دلشير وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تمجد الشهداء وتخلد ذكراهم.

(ر ر /سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً