وجهاء عشائر الرقة: يجب محاكمة داعش في أراضي شمال وشرق سوريا

رفض شيوخ ووجهاء عشائر الرقة القرارات التي تحاول فرضها الدول الخارجية بخصوص تشكيل محكمة دولية لمرتزقة داعش في العراق، وشددوا على ضرورة محاسبة المرتزقة في أراضي شمال وشرق سوريا التي ارتكبوا بها أبشع أنواع الجرائم والانتهاكات بحق الإنسانية.

بعد أن قضت قوات سوريا الديمقراطية على مرتزقة داعش عسكرياً في جميع مناطق شمال وشرق سوريا تتجه الأنظار إلى إنشاء محاكم دولية لمحاسبة مرتزقة داعش في العراق، وهذا القرار لاقى الرفض المباشر من أهالي وشيوخ ووجهاء عشائر مناطق شمال وشرق سوريا بكافة مكوناتها.

شيخ عشيرة البريج محمد نور الذيب بّين بأنه أكثر المدن السورية تشهد على إجرام داعش هي مدينة الرقة التي اتخذها المرتزقة عاصمة لخلافتهم المزعومة، وطالب المجتمع الدولي أن يُحاكم مرتزقة داعش في المناطق التي أراق بها المرتزقة الدماء".

محمد نور الذيب قال "محاسبة المرتزقة في العراق لن تشفي قلوب ذوي الشهداء الذين حرروا مناطقنا من إرهاب داعش الذي كان يهدد العالم أجمع".

بدوره أشار شيخ عشيرة السبخة محمد السوعان إلى أن المحكمة الدولية يجب أن تُنشأ في مناطق شمال وشرق سوريا، وأضاف "نحن الأحق بأن نحاسب المرتزقة الذين ظلموا وقتلوا وشردوا أبنائنا، ونطالب كافة شيوخ ووجهاء العشائر بأن يكونوا معنا لإعادة إعمار منطقتنا".

(خ)

ANHA


إقرأ أيضاً