وزير الدفاع الأميركي: نعارض وبشدة الهجمات التركية ولن نتخلى عن قسد

أعلن وزير الدفاع الأميركي مارك أسبر خلال مؤتمر صحفي مساء اليوم الجمعة أن بلاده تعارض وبشدة الهجمات التركية على شمال وشرق سوريا وقال "لن نتخلى عن قوات سوريا الديمقراطية التي هزمت داعش", وكشف أن تركيا لم تلتزم بالاتفاقات السابقة.

وقال أسبر إن واشنطن ستعزز تواجدها العسكري في شمال سوريا للحفاظ على سلامة القوات الأميركية المتواجدة هناك.

وكشف أسبر أن تركيا ذكرت أن الهجمات ستكون محدودة النطاق، في حدود 50 جندياً، ولكن هذا لم يحدث.

وزعم أن "واشنطن لن تتخلى عن قوات سوريا الديمقراطية" التي هزمت داعش.

وادعى الوزير الأمريكي عدم قيام واشنطن بمنح الضوء الأخضر لتركيا من أجل شن هذه الهجمات.

ومن جانبه، أعلن رئيس هيئة الأركان الأميركية، الجنرال جوزيف دانفورد، في المؤتمر الصحفي المشترك، استمرار تواصل واشنطن مع قوات سوريا الديمقراطية.

وألمح إلى أنه "لا مؤشرات على نية تركيا وقف التوغل بالأراضي السورية".

(ي ح)


إقرأ أيضاً