وصول رئيس وزراء إثيوبيا للسودان للوساطة بين المجلس العسكري وقادة الاحتجاجات

يعتزم رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد لعب دور الوسيط بين المجلس العسكري الحاكم في السودان وقادة الاحتجاج السوداني ، حيث وصل الجمعة إلى الخرطوم، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية.

توجه رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد إلى العاصمة السودانية الخرطوم الجمعة للقيام بوساطة بين المجلس العسكري الحاكم وقادة الحركة الاحتجاجية، بعد القمع الدامي للاعتصام الذي نفذته قوات الأمن هذا الأسبوع وأثار موجة تنديد دولية.

وأفادت وكالة الأنباء الفرنسية من مطار الخرطوم الدولي أن أحمد وصل إلى المطار وسيعقد سلسلة لقاءات مع قادة المجلس العسكري الذي تولى الحكم بعد الإطاحة بالرئيس عمر البشير، قبل عقد لقاء في وقت لاحق مع قادة الاحتجاجات.

(آ س)


إقرأ أيضاً