وفد أمريكي رفيع المستوى من شوارع منبج يطمئن الأهالي بعدم السماح لأحد بدخول المدينة

قام وفد أمريكي رفيع المستوى بجولة ميدانية في شوارع مدينة منبج، بهدف استقصاء أوضاع الأهالي وطمأنتهم ضد الشائعات التي تروجها بعض الجهات بدخول المدينة على غرار عفرين.

منبج-وبحسب مراسلي وكالة أنباء هاوار، أن وفد أمريكي عسكري ودبلوماسي رفيع المستوى ضم اللواء جيمي جيرارد والسفير الأمريكي ويليم روباك، برفقة الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي إبراهيم القفطان وزينب قنبر، بجولة ضمن أسواق مدينة منبج.

وتأتي زيارة الوفد الأمريكي هذه، رسالة تأكيد على وجود القوات الأمريكية في المدينة ودحض الشائعات التي تروجها بعض الوسائل الإعلامية، كما طمأن الوفد أهالي المدينة بعدم تكرار سيناريو عفرين في منبج، والدفاع عنها ضد أي هجوم خارجي يهدف لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

وتعقيباً على ذلك، تحدث إبراهيم القفطان لـ ANHA، وأكد بأن وفد التحالف الدولي طمأن خلال جولته على أسواق المدينة الاستمرار في إرساء الأمن والاستقرار بالمنطقة، وتابع قائلاً "وفد التحالف خلال نقاشاتهم التي دارت مع الإدارة المدنية الديمقراطية أنهم سيقفون مع قوات سوريا الديمقراطية ويدعمونها عسكرياُ وسياسياً في صد أي تهديد أو هجوم من قبل الدولة التركية".

وفي نهاية الجولة اتجه الوفد الأمريكي برفقة مسؤولين في الإدارة المدنية الديمقراطية في منبج إلى مقر الإدارة لمناقشة آخر التطورات الحاصلة في المنطقة.

وكان مستشار وممثل عن الوزارة الخارجية الأمريكية، أكدا في الـ 19 من شهر آذار/ مارس الجاري، خلال اجتماع عقد في مبنى الإدارة المدنية الديمقراطية، بأنهم سيدافعون عن منبج، ويوفون بوعدهم لـ ق س د ومجلس منبج العسكري بالوقوف إلى جانبهم.

وتأتي هذه التصريحات من الجانب الأمريكي، رداً على التصريحات التركية المتكررة التي تهدد باحتلال منبج.

(د)

ANHA


إقرأ أيضاً