دائرة العلاقات الخارجية تسلّم 92 امرأة وطفلًا من أسر داعش إلى جمهورية أوزباكستان

سلمت دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، اليوم، 92 امرأة وطفلًا من أسر داعش، إلى الحكومة الأوزبكية، بموجب وثيقة عودة رسمية وعقود بروتوكولية وقّع عليها الجانب الأوزبكي في مقر دائرة العلاقات بمدينة قامشلو.

وكان قد وصل في 28 نيسان/ أبريل الجاري، وفد من وزارة الخارجية الأوزبكية برئاسة سفير جمهورية أوزبكستان لدى دولة الكويت بهرمجان أعلايوف، إلى مقر دائرة العلاقات الخارجية في مدينة قامشلو.

واستُقبل الوفد من قبل الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية عبد الكريم عمر ونائبا الرئاسة المشتركة فنر كعيط وعبير إيليا، ومديرة مكتب الرئاسة نافية محمد.

هذا، ووقّع اليوم، كلٌّ من الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية للإدارة الذاتية، عبد الكريم عمر، وسفير جمهورية أوزبكستان لدى دولة الكويت بهرمجان أعلايوف، على وثيقة استلام 92 امرأة وطفلًا من أسر داعش من ذوي الجنسية الأوزباكستانية.

وأوضح الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية للإدارة الذاتية، عبد الكريم عمر، خلال مؤتمر صحفي عُقد في الدائرة، أنهم سلموا 68طفلًا منهم 7 أطفال أيتام، و24 امرأة من الأصول الأوزباكستانية إلى جمهورية أوزباكستان.

عمر قال "تستند سياستنا في الإدارة الذاتية بخصوص ملف تسليم أسر داعش لدولها، تسليم الأطفال اليتامى، والأطفال الذين لديهم حالات خاصة لمعالجتهم في الخارج بعد موافقة خطية من أمهاتهم".

 وأوضح أن الإدارة الذاتية تطالب مرارًا وتكرارًا بعقد محكمة للأشخاص المنخرطين في الجرائم من مرتزقة داعش من الأصول الأجنبية، لمحاكمتهم على أرض المنطقة.

من جهته، قال سفير جمهورية أوزبكستان لدى دولة الكويت، بهرمجان أعلايوف، إنهم وثّقوا أسماء 180 شخصًا من الجنسية الأوزباكستانية ضمن المخيمات.

وأضاف: "الحكومة الأوزبكية جهزت برامج خاصة لإعادة تأهيل العائدين إلى بلدهم، وذلك لتسهيل عودتهم إلى ممارسة حياتهم الطبيعية"، مشيرًا إلى أن الأطفال سيكونون تحت رعاية رئيس الجمهورية.

وأعرب سفير جمهورية أوزبكستان لدى دولة الكويت عن شكره وتقديره للإدارة الذاتية في تسهيل وتأمين عملية نقل أسر داعش من الجنسية الأوزباكستانية إلى بلدها.

(ي م/سـ) 

ANHA


إقرأ أيضاً