​​​​​​​أهالي حلب يستنكرون العزلة المفروضة على القائد أوجلان

استنكر أهالي حي الأشرفية في مدينة حلب العزلة المفروضة على القائد أوجلان في سجن إمرالي، وأكدوا أن الدولة التركية تريد إبادة الكرد.

بصدد العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، ومنع أسرته ومحاميه من زيارته، استطلع مراسلو وكالتنا ANHA آراء أهالي حي الأشرفية في مدينة حلب بهذا الخصوص.

المواطن محمد سليمان قال: "نحن أهالي حلب نستنكر العزلة المفروضة على القائد عبد الله أوجلان، ولا نقبل هذه المخططات والسياسات التي تقوم بها الدولة التركية بحق قائدنا، وبحق الشعب الكردي".

كما أكد سليمان: "بأننا سنُفشِل جميع المخططات والسياسات الفاشية، وسنقاوم الاحتلال التركي بوحدتنا وبفلسفة القائد أوجلان، اليوم أعداء الكرد يحاربون الكرد بجميع الأساليب الوحشية في عفرين، وباشور وباكور كردستان، من أجل إبادتهم".

وبدوره أشار المواطن رمزي محمد إلى هدف تركيا من فرض العزلة المشددة على القائد، وعدم السماح لأسرته ومحاميه بزيارته في سجن إمرالي، وقال: "إنّ هدف العزلة هو إبعاد القائد عن شعبه، ولكن يجب أن يعلموا أن جسد القائد بعيد عنّا، ولكن فكره مزروع في عقولنا، فنحن تلاميذ القائد، وهو إرادتنا وفكرنا وحياتنا، ولا نريد الحياة بدونه".

كما ناشد رمزي المنظمات الدولية والعالمية التي تنادي بحقوق الإنسان أن تقوم بإيقاف ممارسات الدولة التركية بحق القائد، ورفع العزلة والإفراج عنه.

أمّا المواطنة روها حمدي، فقالت: "إذا عدنا إلى التّاريخ فسنجد دائمًا أن الكرد مستهدفون من قبل الدولة العثمانية، وتريد إبادتهم، وسنبذل كل الجهود من أجل رفع العزلة والإفراج عن القائد".

(إ)

ANHA


إقرأ أيضاً