​​​​​​​المعارضة الأرمينية تحذر من حرب أهلية وتطالب رئيس الوزراء بالاستقالة

حذر أكبر الأحزاب المعارضة في أرمينيا من انجرار البلاد نحو الحرب الأهلية، كما طالب رئيس الوزراء بالاستقالة.

دعا أكبر حزب معارض في أرمينيا، رئيس الوزراء نيكول باشينيان إلى التنحي، ووجّه له  إنذارًا نهائيًا حتى يوم الخميس ليقدم استقالته ويجنب البلاد حربًا أهلية، حسب وكالة فرانس بريس.

وقال حزب أرمينيا المزدهرة في بيان: "ندعو نيكول باشينيان عدم قيادة البلاد نحو حرب أهلية وتجنب إراقة الدماء، أمام باشينيان فرصة واحدة وأخيرة لتجنب الاضطرابات".

قال رئيس وزراء أرمينيا، نيكول باشينيان في وقت سابق من اليوم: إنّ إعلانًا للقوات المسلحة يطالبه بالاستقالة "يصل إلى محاولة انقلاب عسكري".

(م ش)


إقرأ أيضاً