​​​​​​​الناطق باسم المجلس العسكري السرياني: لن نبخل بالتضحية في سبيل حماية شعبنا

أفاد الناطق باسم المجلس العسكري السرياني، ماتاي حنا، برد قواتهم على مصادر النيران التي أطلقها الاحتلال التركي ومرتزقته على ريف ناحية تل تمر الآهل بالسكان، في إطار حقها بالدفاع المشروع.

شهدت قرى تل تمر التابعة لمقاطعة الحسكة، أمس، قصفاً همجياً شنّه الاحتلال التركي ومرتزقته، تسبب بحالة من النزوح نتيجة تعرّض القرى المأهولة للقصف المباشر وإصابة امرأة مسنّة بالإضافة إلى مقتل عنصرين من قوات حكومة دمشق.

وفي إطار حقها بالدفاع المشروع ردّت قوات مجلس تل تمر العسكري على مصادر النيران، دمّرت من خلاله نقطة للاحتلال التركي فوق تلة المناخ، وكبّدت الاحتلال ومرتزقته خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

وفي هذا الصدد التقت وكالتنا مع الناطق باسم المجلس العسكري السرياني، ماتاي حنا، للحديث عن آخر التطورات الميدانية.

وقال لوكالتنا: "في الأيام الفائتة لاحظنا تصعيداً عسكرياً من قبل الاحتلال التركي ومرتزقته على مجمل الخط الحدودي الفاصل بيننا وبين الاحتلال ومرتزقته، إلا أن الاحتلال استهدف أمس قرى تل تمر بشكل مكثف وعشوائي بالمدافع والأسلحة الثقيلة".

مضيفاً "الاحتلال استهدف عدة قرى ومنها القرى الآشورية، وكان واضحاً من خلال قصفه العشوائي على القرى المأهولة أن هدفه ارتكاب مجازر بحق المدنيين وتهجيرهم".

ردت قواتنا على مصادر النيران لحماية شعبنا وتخفيف حدة التصعيد

ولفت حنا أنّهم في مجلس تل تمر العسكري والمجلس السرياني العسكري ردت على مصادر النيران، وأضاف: "كما إننا مستعدون للرد في إطار الدفاع المشروع لحماية شعبنا"، مؤكداً أن ردهم جاء "لإيقاف الهجمات".

ونوّه بالقول "بعد رصدنا لتحركات المرتزقة واستهدافهم لقرى شعبنا الآمنة استهدفنا تلة المناخ التي تعتبر كقاعدة للاحتلال ومرتزقته، واستطعنا خلال ردّنا من قتل عدد من المرتزقة وإصابة آخرين بالإضافة إلى تكبيدهم خسائر فادحة في العتاد".

لن نبخل في الدّفاع عن شعبنا

وفي سياق حديثه وجه ماتاي حنا رسالة إلى شعب المنطقة، قائلاً "لن نبخل بالتضحية في سبيل حماية شعبنا وسنكون سداً منيعاً في وجه أي اعتداء يحاول النّيل من أمانهم".

المجتمع الدولي مطالب بإيقاف جرائم تركيا

وانتقد الناطق باسم المجلس العسكري السرياني في ختام حديثه تنصّل الضامن الروسي من مسؤولياته، وقال: "ما نراه من القوات الروسية تجاه الجرائم التركية لا يدل على أنها دخلت المنطقة لوقف إطلاق النار"، مطالباً المجتمع الدولي بإيقاف جرائم الاحتلال التركي بحق المنطقة وشعبها.

(س ر)

ANHA


إقرأ أيضاً