​​​​​​​القوات الحكومية تستأنف قصفها لـ "خفض التصعيد" عقب هدوء ساد المنطقة

استأنفت القوات الحكومية قصفها لمناطق في جبل الزاوية بعد هدوء ساد المنطقة لساعات، تزامنًا مع تحليق لطائرات الاستطلاع الروسية.

وقصفت القوات الحكومية بالصواريخ أماكن في الفطيرة وكنصفرة وسفوهن وكفرعويد وفليفل وأماكن أخرى في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

قصف القوات الحكومية تزامن مع تحليق متواصل لطائرات الاستطلاع الروسية في أجواء محافظة إدلب ضمن منطقة، يأتي ذلك بعد هدوء ساد المنطقة لساعات.

ورصد المرصد السوري يوم أمس الأربعاء، تجدد القصف الصاروخي من قبل القوات الحكومية على مناطق في بلدات وقرى ضمن جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، ومناطق أخرى في تل واسط وقسطون والزيارة بسهل الغاب شمال غرب حماة.

يأتي ذلك عقب انتهاء الدورية المشتركة بين الروس والأتراك، في حين قصفت مرتزقة تحرير الشام، مواقع للقوات الحكومية في معرة النعمان جنوب إدلب، ومعسكر جورين في ريف حماة الغربي.

(ش ع)


إقرأ أيضاً