​​​​​​​أهالي بلدة البصيرة يشيّعون جثمان الشّهيد رامي خالد الحمد  

شيّع اليوم أهالي بلدة البصيرة بريف دير الزور الشّرقيّ جثمان الشّهيد رامي خالد الحمد المقاتل في قوّات واجب الدّفاع الذّاتيّ من أبناء منطقة هجين الّذي استشهد أثناء تأديته لواجبه العسكريّ، إلى مثواه الأخير في مزار الشّهيد هاني الحسن.

وشارك المئات من أهالي دير الزّور في مراسم تشييع الشّهيد رامي خالد الحمد الّذي استشهد أثناء تأديته لواجبه العسكريّ بتاريخ  13 كانون الثّاني الجاري.

وانطلق الموكب الّذي ظمّ العشرات من السّيّارات المزيّنة بصور الشّهيد صوب مزار الشّهيد هاني الحسن بمنطقة البصيرة وسط ترديد المشيّعين الشّعارات الّتي تخلّد الشّهداء، وفي المزار حمل المشيّعون جثمان الشّهيد صوب منصّة المزار حيثُ أُقيمت المراسم.

بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت بالتّزامن مع تقديم قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة عرضاً عسكريّاً، تلاها إلقاء كلمة باسم  مؤسّسة عوائل الشّهداء ألقتها وفاء الجلال تقدّمت في بدايتها بالعزاء لذوي الشّهيد، وأشادت بدور الشّهداء في تحرير المنطقة من يد داعش، وخلق حياة حرّة وآمنة لشعوب المنطقة، وعاهدت الشّهداء على مواصلة نضالهم حتّى تحقيق كامل الأهداف الّتي ضحّوا بحياتهم من أجلها.

وفي ختام المراسِم وُري جثمان الشّهيد رامي خالد الحمد الثّرى في مزار الشّهيد هاني الحسن وسط زغاريد الأمّهات والشّعارات الّتي تمجّد الشّهداء.

(يش)

ANHA


إقرأ أيضاً