​​​​​​​الحشد الشعبي يعزز قواته قرب الحدود السورية عقب تهديدات إسرائيلية

أرسل الحشد الشعبي العراقي تعزيزات كبيرة إلى الحدود السورية العراقية, وذلك بعد ازدياد التوتر بين إيران من جهة والولايات المتحدة وإسرائيل من جهة أخرى.

وقالت مديرية الإعلام في هيئة الحشد الشعبي إن تعزيزات عسكرية كبيرة من اللواء الثامن في الحشد الشعبي وصل يوم أمس إلى جزيرة الحضر جنوبي الموصل".

وقالت المديرية أن التعزيزات " لتأمين الحدود مع سوريا من تسلل داعش".

وأضافت ”تعزيزات عسكرية كبيرة وصلت من اللواء الثامن ظهر اليوم إلى جزيرة الحضر لتعزيز القطعات الأمنية جنوب الموصل".

وبحسب هيئة الحشد فإن هناك معلومات استخبارية تُفيد بوجود تجمعات كبيرة للإرهابيين على الحدود العراقية مع سوريا تنوي شن تعرضات على عدد من القواطع الامنية.

وتأتي هذه التحركات للحشد بعد أن صعّدت إسرائيل في الأيام الأخيرة من لهجتها تجاه الوجود الإيراني في سوريا.

وشنّ وزير الدفاع الإسرائيلي، نفتالي بينيت، صباح الأحد، هجوماً عنيفاً على إيران متوعداً إياها بتحويل سوريا إلى فيتنام جديدة بالنسبة إلى قواتها المنتشرة في أنحاء هذا البلد، وخاصة في الجزء الشرقي.

وقُتل خمسة مقاتلين من قوات موالية لإيران جراء غارات وقعت ليلاً في شرق سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الأحد، دون أن يتمكن من تحديد الجهة المُنفذة للغارات.

واستهدفت الضربات في وقت متأخر، ليل السبت مواقع للقوات الإيرانية والعراقية التابعة لها في ريف دير الزور الشرقي عند أطراف مدينة البوكمال الحدودية مع العراق.

وشهد العراق خلال الأشهر الماضية استهدافاً جوياً لمواقع قوات موالية لإيران, كما ترافقت الاحتجاجات العراقية مع أحداث كان أبرزها استهداف مقر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بالإضافة لاستهداف قاعدتي بلد وعين الأسد الأمريكيتين.

(ي ح)


إقرأ أيضاً