​​​​​​​قوى سوريا تؤكد على ضرورة توسيع الحوار السوري الداخلي

أكدت قوى سياسية من الداخل السوري وممثلي أحزاب شمال شرق سوريا، على ضرورة توسيع الحوار السوري الداخلي.

عقد، اليوم ، اجتماع موسع بين قوى سياسية من الداخل السوري وممثلي أحزاب شمال شرق سوريا، والشخصيات التي حضرت الاجتماع من أحزاب شمال شرق سوريا هم عضو المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي صالح مسلم، عضو حزب الاتحاد السرياني جوزيف لحدو، ورئيس حزب اليسار الكردي محمد موسى، وعضو حزب الوحدة مصطفى مشايخ وعضو العلاقات العامة عبد الاله عربو.

ومن الجانب الآخر، حضر الشيخ نواف الملحم أمين عام حزب الشعب، بروين ابراهيم أمين عام حزب الشباب للبناء والتغيير، محمد ابو قاسم أمين عام حزب التضامن، فيصل عزوز منسق لجنة متابعة الحوار الوطني من حزب البعث، طارق الأحمد عضو المكتب السياسي في الحزب السوري القومي، فاتح جاموس تيار التغيير السلمي المعارض وحسين الراغب عضو مجلس الشعب ورئيس حزب الإصلاح.

عقب الاجتماع، أشار فاتح جاموس بأن الاجتماع تناول بشكل خاص الازمة السورية، والإدارة الذاتية، والمرحلة الانتقالية في سوريا، وأكد على أن المجتمعين شددوا على ضرورة توسيع الحوار السوري الداخلي، بشكل خاص في المرحلة التي تحتل فيها عدة مناطق ضمن سوريا.

وأشار جاموس إلى ضرورة الاستمرار في هذه الاجتماعات لتوحيد الروى بين أطياف المعارضة السورية.

(ش أ/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً