​​​​​​​ندوة حوارية في حلب حول العنف الممارس ضد المرأة

نظمت حركة الشبيبة الثورية السورية بالتنسيق مع مكتب الشباب في حزب سورية المستقبل في حلب ندوة حوارية حول العنف الممارس ضد المرأة.

حضر الندوة التي عقدت قاعة الاجتماعات التابعة لحركة الشبيبة الثورية السورية بالقسم الغربي من حي الشيخ مقصود. العشرات من الشابات والشبان بالإضافة لممثلي عن المؤسسات المدنية في حيي الشيخ مقصود والاشرفية،  

وبدأت الندوة بالوقوف دقيقة صمت، تحدثت بعدها كلاً من الإدارية في مكتب المرأة الشابة لحركة الشبيبة الثورية السورية أمينة عبدو، والإدارية في مكتب الشباب لحزب سوريا المستقبل هيفا دادو، عن دور المرأة في المجتمع والذهنية الذكورية الذي تسود حياة المجتمع من خلال العقلية السائدة في المجتمع بتزويج الفتاة في سن مبكرة وابقائها تحت سلطة الرجل.

وتابعتا " فالكثير من العوائل يضحون بمستقبل بناتهم بتزويجهم قاصرات بسبب عدم قدرة الاهل على تلبية كافة احتياجاتهم الأساسية بسبب الفقر الذي يعاني منه الكثير من العوائل في مجتمعنا".

وعن اضرار الزواج المبكر قالت هيفا داود "الزواج المبكر تسبب الكثير من الأمراض وقد تكون غير معروفة بالنسبة للفتاة كما إن حملها في سن صغير يسبب لديها الكثير من المشاكل الصحية كـ فقر الدم واضطرابات في الرحم بسبب عدم اكتمال نموها بشكل كامل".

فيما طرح المشاركين اقتراحات حول  ضرورة عقد اجتماعات ومحاضرات دورية لتوعية المجتمع عن مخاطر زواج القاصرات ومخاطر الجرائم  تحت مسمى الشرف وأسباب وحلول الزواج القاصرات.

واختتمت الندوة بفتح باب النقاشات حول موضوع العنف ضد المرأة.

(ح م- س ر/سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً