​​​​​​​إدارة المطاحن في دير الزور تفتتح المطحنة المركزية الأولى من نوعها في المنطقة

افتتحت لجنة الأفران والمطاحن التابعة لمجلس دير الزور المدني المطحنة المركزية الأولى من نوعها في المنطقة بطاقة إنتاجية تصل إلى 150 طن يوميًّا، وذلك بعد شكاوى عديدة من رداءة الطحين في المطاحن الخاصة.

وكانت إدارة الأفران والمطاحن في السابق تعتمد على المطاحن الخاصة الموزعة في الأرياف الغربية والشرقية والشمالية والبالغ عددها 12 مطحنة، حيث كان يعمد أصحاب المطاحن الخاصة الى استبدال القمح الموزع لها بنوعية أخرى أقل جودة وبيع القمح الجيد في السوق السوداء، مما يؤثر على جودة الطحين إذ تبلغ نسبة الأتربة والنخالة (قشر القمح) حوالي 23% من الكميات المطحونة.

وفي الفترة الأخيرة عانى أهالي ديرالزور من رداءة الخبز وازدادت الشكاوى بهذا الخصوص بسبب سوء مادة الطحين مما دفع بإدارة المطاحن والأفران إلى افتتاح المطحنة المركزية التي تتبع لها بشكل مباشر وستوزع الطحين على 130 فرنًا موزعة في أرياف دير الزور والتي تستهلك قرابة الـ 200 طن يوميًّا.

وعن الـ 50 طن المتبقية أكد مدير المطاحن والأفران في دير الزور ماهر الحمد أنه يتم العمل حاليًّا على تجهيز مطحنة ثانية بطاقة إنتاجية تبلغ 50 طن يوميًّا مما يغطي احتياجات الأفران من الطحين، فضلًا عن المطحنة التابعة لإدارة المرأة في دير الزور والتي تبلغ طاقتها الإنتاجية 30 طن.

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً