​​​​​​​كوباني.. مؤتمر ستار يندد بحملة الإبادة السياسية في باكور وتركيا

ندد مؤتمر ستار في إقليم الفرات خلال بيان أصدره اليوم بحملة الإبادة السياسية في تركيا، وناشد المجتمع الدولي التدخل للحد من السياسات التعسفية التي تمارسها تركيا بحق السياسيين الكرد، وأكد على دعم مقاومة باكور(شمال) كردستان وتركيا.

وتتبع الدولة لتركية سياسية الإبادة السياسية بحق الكرد في تركيا وباكور كردستان من خلال حملة اعتقالات تعسفية للسياسيين الكرد أطلقتها في 25 من الشهر الجاري في تركيا طالت 82 شخصية بتهمة مشاركتهم في مظاهرات خرجت عام 2014 دعمًا لمقاومة كوباني إبان هجوم داعش عليها.

وألقى مؤتمر ستار في إقليم الفرات بيانًا إلى الرأي العام استنكر عبره حملة الاعتقالات التعسفية بحق السياسيين الكرد ورؤساء البلديات في تركيا وباكور كردستان وذلك في ساحة المرأة الحرة في مدينة كوباني.

وألقت البيان عضوة منسقية مؤتمر ستار في إقليم الفرات روشن حاجم وسط حضور العشرات من عضوات وإداريات في مؤتمر ستار وهن يرفعن صور الشهداء وأعلام مؤتمر ستار.

وأوضحت روشن حاجم أن "تركيا تحاول دائمًا كسر إرادة الشعوب التي تسعى إلى الحرية والعيش بكرامة، لكنها لا تعلم بأن الشعب الكردي المتعطش إلى الحرية لن يستسلم أبدًا وسيأتي يوم ويكسر فيه القيود".

وأضافت "على الدولة التركية أن تكف عن حملة الاعتقالات التعسفية التي شنتها في الفترة الأخيرة بحق الكرد الذين تضامنوا مع إخوتهم الكرد في كوباني أثناء تعرض المدينة لخطر الإبادة من قبل مرتزقة داعش، ونناشد المجتمع الدولي بالتدخل لوضع حد لانتهاكات الدولة التركية بحق من يطالبون بالحرية والمساواة".

وقالت روشن حاجم في ختام بيانها "نحن في منسقية مؤتمر ستار نؤكد لإخوتنا الكرد في شمال كردستان وتركيا بأننا معهم كما دعموا أهلنا في كوباني في حربهم ضد داعش سندعمهم بشتى الطرق حتى يحصلوا على حريتهم".

واختتم البيان بترديد الشعارات التي تحي مقاومة شمال كردستان ومقاومة المرأة والتي تمجد الشهادة والشهداء.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً