​​​​​​​كورونا يحرم المصريين من بهجة العيد.. القاهرة تمنع الصلاة وتغلق المنتزهات

شهدت محافظات مصر التزاماً كبيراً على مستوى المساجد، بعدم إقامة صلاة عيد الأضحى داخلها تطبيقاً لتعليمات الحكومة، حيث التزمت إدارات الأوقاف بالقرارات الحكومية وتمت إذاعة الصلوات عبر مكبرات الصوت في المساجد فقط دون تأدية الصلاة لمنع التزاحم والتجمعات.

وحرصت الأجهزة التنفيذية بالمحافظات على منع التجمعات بالشوارع، بالتزامن مع غلق الحدائق والمتنزهات، والتزام المحال والمولات بالمواعيد المقررة، كما تم تشديد الرقابة على عمليات ذبح الأضاحي ومنع ممارسة الطقوس في الشوارع، ومنع تلويث البيئة.

وكشفت وزارة الصحة والسكان، عن تفاصيل الخطة الشاملة للتأمين الطبي للاحتفال بعيد الأضحى المبارك والتي تشمل وضع 3000 سيارة إسعاف مجهزة يتم توزيعها على أماكن التجمعات العامة والمتنزهات والحدائق ومحيط الجوامع وأماكن الصلاة بكل محافظات الجمهورية.

وأضافت وزارة الصحة والسكان، أن الخطة تتضمن 10 آليات إسعاف نهري، وطائرتان مروحيتان، وتكثيف تواجد الفرق الطبية بجميع المستشفيات ورفع درجة الاستعداد بها للقصوى، وانعقاد غرفة الأزمات والطوارئ بديوان عام الوزارة على مدار الساعة.

وأشارت الخطة، إلى أن الفترة الماضية شهدت حملات على المجازر ومنافذ الأغذية وتم الكشف على الكثير من اللحوم الفاسدة، لافتة إلى أنه سيكون هناك غرفة طوارئ بالوزارة طوال عيد الأضحى.

وأكدت الخطة ، على أنه تم رفع حالة الاستعداد بمستشفيات الحميات ومراكز السموم بالتنسيق مع المستشفيات الجامعية، لافتة إلى أن هناك تنسيق مع الطب البيطري بالمحافظات والمحليات للتخلص من مخلفات المجازر بطرق آمنة.

وأضافت الخطة، أن هناك تنسيقا بين المستشفيات الجامعية ومركز الخدمات الطارئة (137) لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة، والتأكد من توافر الأطقم الطبية من أطباء، وفنيين، وتمريض بأقسام الطوارئ بالمستشفيات.

(أ ع)

ANHA


إقرأ أيضاً