​​​​​​​لجنة حماية المحاصيل من الحرائق في الشهباء على رأس عملها

رغم قلة الإمكانات، وقرب الأراضي الزراعية من المناطق المحتلة، إلا أن لجنة حماية المحاصيل في مقاطعة الشهباء تواصل مهامها، وساهمت حتى الآن في إخماد عدة حرائق متعمدة.

مع اقتراب موعد حصاد محصولي القمح والشعير في مناطق الشهباء، بادرت الإدارة الذاتية في المقاطعة إلى تشكيل لجنة مهمتها حماية المحاصيل من الحرائق.

ونظراً لوجود مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية المزروعة بالقمح والشعير بمحاذاة المناطق التي يحتلها جيش الاحتلال التركي ومرتزقته في مقاطعة عفرين، وإقدام المرتزقة على إضرام النيران في المحاصيل، تم تشكيل اللجنة قبل نحو أسبوعين.

وتتألف اللجنة من عضو من مجلس مقاطعة عفرين وعضو من هيئة البلديات وعضو من لجنة الزراعة.

وبدأت اللجنة عملها بالتنسيق مع لجان البلديات والزراعة، حيث تم التواصل مع الأهالي وتحذيرهم من مخاطر اندلاع الحرائق المتعمدة من قبل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، وآلية تفادي الحرائق وسبل التعاون مع الجهات المعنية في حالات الضرورة.

مساحات شاسعة وآليات قليلة

المتحدث باسم لجنة حماية المحاصيل من الحرائق محمد عبدو قال "إن عدد الآليات التي تملكها اللجنة  من سيارات إطفاء وجرافات، قليل قياساً بالمساحات الزراعية الشاسعة، ولكن اللجنة عمدت إلى توزيع الآليات المتوفرة على المناطق الزراعية بما يمكنها التدخل سريعاً في حال نشب أي حريق".

الجيش التركي والمرتزقة يطلقون النار أثناء إطفاء الحرائق

عبدو أشار إلى وجود مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية بمحاذاة المناطق التي يحتلها المرتزقة، مما يزيد من احتمال نشوب الحرائق المتعمدة.

وقال عبدو "إن المجموعات المرتزقة عمدت قبل أسبوع إلى إضرام النيران في المناطق الحراجية بين قريتي آقيبة وصوغانكه في ناحية شيراوا، كما اندلعت الحرائق أيضاً في الأراضي الزراعية الواقعة بين قريتي حسية وسموقة في مقاطعة الشهباء".

ونوه عبدو إلى أن الآليات وسيارات الإسعاف تمكنت من إطفاء الحرائق، إلا أن قرب الأراضي الزراعية من المناطق التي يحتلها المرتزقة، وخوف العاملين من إطلاق النار من قبل المرتزقة، وكذلك قلة الآليات أدى إلى التأخر في إخماد الحرائق، مما أدى إلى تضرر مساحات شاسعة من الحقول الزراعية.

وناشد المتحدث باسم لجنة حماية المحاصيل من الحرائق، محمد عبدو الأهالي بالتعاون مع اللجنة الإخبار عن أية حرائق ومساعدة لجان الإطفاء، لضمان الوقاية من حرائق المحاصيل.

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً