​​​​​​​قبيل كارثة بيئية.. حل مشكلة طرأت في خطوط النفط بتربه سبيه

سارعت ورش العمل في خطوط البترول إلى حل مشكلة ثقب حدث في إحدى خطوط أنابيب النفط في منطقة "جرح" التابعة لناحية تربه سبيه، قبل تسربه إلى سد مزكفت.

وتسبب ثقب في إحدى خطوط أنابيب النفط الخارجة عن الخدمة، والتي تمر من نهر "جرح" الواقع شمال ناحية تربه سبيه بـ 15 كم، بتسرب النفط إلى النهر.

'الأهالي يبلغون الجهات المعنية'

وأبلغ أهالي القرى المجاورة للنهر عن تسرب النفط إليه، وفور تسلّم البلاغ، سارعت مديرية الحراج والمحميات ومديرية الموارد المائية في إقليم الجزيرة وبالتعاون مع ورشات رميلان إلى معالجة المشكلة وحلها قبل وصولها إلى محمية مزكفت.

الإداري في محطة سعيدة للبترول في ناحية تربه سبيه، حسن عنتر، بيّن أن سبب الثقب يعود إلى "أن هذا الخط كان خارج الخدمة منذ سنوات، وكونه يمر تحت النهر فقد تعرض إلى الصدأ ما أدى إلى ثقبه".

وأضاف أن ورشاتهم "باشرت عملها فور تلقيها البلاغ"، موضحًا أن "المشكلة تم حلها، وقامت بترميم الخط لمنع تسرب النفط إلى النهر مرة أخرى".

وأكد أن "الورش عملت على تنظيف النهر حتى نهاية مجراه في محمية مزكفت، وأنهت المهمة قبيل وصول مخلفات النفط إلى قرية آل رش".

ويشار إلى أن نهر "جرح" يعد من أهم الأنهار الحيوية في ناحية تربه سبيه بمقاطعة قامشلو، ويمر من سبع قرى، ويغذي سد محمية مزكفت التابعة للناحية.

(م ح)

ANHA


إقرأ أيضاً