​​​​​​​ردًّا على اتفاقات التطبيع مع إسرائيل.. فلسطين تتخلى عن ترؤّس مجلس الجامعة العربية

أعلن وزير الخارجية الفلسطينية رياض المالكي، الثلاثاء، تخلي فلسطين عن حقّها في ترؤس مجلس الجامعة العربية في دورته الحالية، على إثر التطبيع العربي مع إسرائيل.

قال وزير الخارجية الفلسطينية رياض المالكي في مؤتمر صحفي: "إن فلسطين قررت التخلي عن حقّها في ترؤس مجلس الجامعة العربية في دورته الحالية، على إثر اتفاقات التطبيع الأخيرة مع إسرائيل".

وأضاف: "إن فلسطين عضو في الجامعة العربية وعملت من أجل تعزيز دورها ومكانتها، وأنها لن تتنازل عن مقعدها في الجامعة لأن ذلك سيخلق فراغًا يمكن أن يولد سيناريوهات مختلفة نحن في غنى عنها في هذه المرحلة الحساسة".

وتابع: "لا يشرّفنا رؤية الدول العربية تهرول للتطبيع مع الاحتلال، خلال رئاستنا لمجلس الجامعة"، وأعرب عن أسفه لوقوف بعض الدول العربية مع نتنياهو، بينما تتمسك فلسطين بالمبادرة العربية بحذافيرها، في الوقت الذي رفضت فيه دول متنفذة إدانة الخروج عن مبادرة السلام العربية".

الجدير بالذكر، أنه في الاجتماع الأخير لوزراء خارجية الدول العربية ضمن الجامعة العربية، رفضت الأخيرة إدانة اتفاق التطبيع الإماراتي مع إسرائيل، الأمر الذي شكل تطورًا في علاقة الجامعة مع القضية الفلسطينية، وبعد الجلسة الأخيرة للجامعة، جرى إعلان توصل البحرين وإسرائيل لاتفاق تطبيع، برعاية أمريكية.

(ع م)


إقرأ أيضاً