​​​​​​​شابة وشاب من عفرين مصيرهما مجهول من قبل الاحتلال التركي

يستمر جيش الاحتلال التركي ومرتزقته بجرائمهم بحق المدنيين في عفرين، وبحسب مصادر لوكالتنا فإن مرتزقة الاحتلال اختطفوا شاباً وشابة من أهالي عفرين، ولا يزال مصيرهما مجهولاً.

هذا وأفاد مصدر من داخل ناحية راجو، لمراسل وكالتنا أن مرتزقة ما يسمون "أحرار الشرقية" التابعين للاحتلال التركي، اختطفوا يوم أمس الشابة، مريم عفديك شيخو من أهالي قرية قاسم، واقتادوها لجهة مجهولة وسط انقطاع المعلومات حول مصيرها.

وفي سياق متصل، نقل مصدر محلي للمراسل أن مرتزقة السلطان مراد، أقدموا وبتاريخ 16 أيلول الجاري على اختطاف الشاب مراد عبد الرحمن رشيد، البالغ من العمر 25 عاماً من ناحية جندريسه، فيما لا يزال مصيره مجهولاً لهذه اللحظة.

وتعيش المناطق المحتلة من قبل تركيا وخاصة مقاطعة عفرين، حالة فلتان أمني وجرائم متكررة بحق المدنيين، بينما تكثر عمليات الخطف التي يتعرضون لها لقاء مبالغ مالية تدفع مقابل الإفراج عنهم، وكثرة عمليات القتل والسلب والنهب.

(كروب /سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً