​​​​​​​شبان وشابات الطبقة جاهزون للتصدي لجيش الاحتلال التركي

أكد أعضاء حركة الشبيبة الثورية السورية واتحاد المرأة الشابة في الطبقة، عبر بيان، على جاهزيتهم لمساندة قوات سوريا الديمقراطية في جبهات القتال ضد العدوان التركي.

وقُرئ البيان اليوم، من أمام مركز الشهيد هاني العليص للأنشطة الشبابية وسط المدينة، من قبل الإداري في حركة الشبيبة الثورية السورية ضياء المحمد.

حضر إلقاء البيان عضوات اتحاد المرأة الشابة، وأعضاء حركة الشبيبة في الطبقة وهم يحملون بنادق رشاشة.

وجاء فيه: "تستمر دولة الاحتلال التركي بهجماتها على مناطق الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا، مستهدفةً هذه المرة المنشآت المدنية والبُنى التحتية بالإضافة إلى المدنيين والعسكريين معاً".

وتابع "تتواصل الاعتداءات التركية بهدف القضاء على الحياة وكسر إرادة شعوب شمال وشرق سوريا، هذه الشعوب التي كانت خلف قوات سوريا الديمقراطية في انتصاراتها على مرتزقة داعش الإرهابي، وهذا ما يجعل أردوغان ومرتزقته يستهدفون هذه المقاومة".

مؤكداً "بناءً على حقنا في الدفاع المشروع، ومن أجل حماية مكتسبات الثورة ورداً لجميل الشهداء، نعلن استعدادنا لمساندة قوات سوريا الديمقراطية في جبهات القتال ضد الاحتلال التركي ومرتزقته".

وفي ختامه دعا البيان، جميع الشبان الأحرار في شمال وشرق سوريا، والذين تقع على عاتقهم مسؤولية الدفاع عن المنطقة الإدارة الذاتية، بأن يكونوا على أهبة الاستعداد لصد خطر المحتل التركي عن أراضيهم.

(ع ص/خ)

ANHA

 

 


إقرأ أيضاً