​​​​​​​سلسلة غارات عنيفة للجيش اللّيبيّ على مخازن أسلحة تركيّة

كشف مدير إدارة التوجيه المعنوي في الجيش الوطني الليبي، العميد خالد المحجوب، تفاصيل سلسلة الغارات الجوية التي شنّها الجيش على مخازن ذخيرة تابعة للميليشيات والتنظيمات المتطرّفة، في منطقة تاجوراء بالعاصمة طرابلس.

وقال العميد خالد المحجوب، إنّ سلاح الجوّ الليبي شنّ سلسلة غارات عنيفة على تمركزات الإرهابيين ومخازن ذخيرة مجلوبة حديثاً من تركيا، في منطقة تاجوراء بالعاصمة الليبية طرابلس.

وأضاف أنّ الضربات كانت "دقيقة" على معسكر رحبة الدروع التابع للإرهابي "بشير البقرة"، المتعاون مع داعش في ليبيا، والذي يوفّر المأوى لأغلب قادة التنظيم الإرهابي في تاجوراء.

ولفت المحجوب إلى أنّ القوات المسلحة الليبية "نجحت في صد محاولة تقدّم جديدة للمليشيات في محاور جنوب طرابلس، وقتلت قيادي بمليشيات مصراته يدعى حكيم الزواوي".

كما أوضح أنّ القوات المسلحة الليبية نجحت في توجيه ضربات متتالية للمليشيات في محور وادي الربيع بطرابلس، ممّا أسفر عن مقتل 3 قادة ميدانيين تابعين للميليشيات، بالإضافة إلى تدمير طليعة المرتزقة في محور عين زارة جنوبي طرابلس.

وأكّد المحجوب أنّ الجيش الليبي "لا يزال يحافظ على كل تمركزاته الأخيرة في كلّ محاور القتال بالعاصمة طرابلس وجنوب شرق مصراتة".

وفي وقت سابق، شنّ سلاح الجوّ الليبي سلسلة غارات عنيفة استهدفت معسكر الشؤون الفنّية بمدينة غريان، ونصب عدّة كمائن في محاور جنوب طرابلس، نتج عنها قتل وأسر العشرات من المرتزقة السوريّين المجلوبين من تركيا.

)ي ح)


إقرأ أيضاً