​​​​​​​وزير الخارجية اليوناني: على الاتحاد الأوروبي فرض عقوبات قاسية على تركيا

طالبت اليونان على لسان وزير خارجيتها، الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات قاسية على تركية، كما طالبت بتدخل الاتحاد الأوروبي عسكريا للجم تركيا.

قال وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس، بحسب وكالة الأسوشيتد بريس، إن اليونان تريد من شركائها في الاتحاد الأوروبي إعداد عقوبات اقتصادية "معوقة" لاستخدامها ضد تركيا المجاورة إذا مضت قدمًا في عمليات التنقيب عن الغاز والنفط البحرية قبالة الجزر اليونانية.

وتدهورت العلاقات بين الخصمين الإقليميين التاريخيين وحلفاء الناتو المضطربين بشكل سريع في الأشهر الأخيرة، مع وجود اختلافات تشمل حقوق الحفر تحت سطح البحر، وتدفقات الهجرة غير القانونية وقرار تركيا بتحويل آيا صوفيا في اسطنبول من متحف إلى مسجد.

وقال دندياس في مقابلة، إنه أبلغ زملائه في الاتحاد الأوروبي أنه إذا مضت أنقرة قدمًا في خططها للتنقيب عن جزر كريت ورودس وكارباثوس، فيجب على الاتحاد الرد بقائمة مسبقة من العقوبات القاسية.

وقال دندياس "الاتحاد الأوروبي هو أكبر شريك تجاري لتركيا، إذا أرادت، يمكن أن تخلق مشكلة كبيرة للاقتصاد التركي، هذه ليست رغبتي، ولكن يجب أن نكون واضحين".

تقول اليونان إن لها حقوقًا حصرية في المناطق التي تستهدفها تركيا، والتي تقع في جزيرة كريت بعيدًا عن الساحل التركي.

وأضاف دندياس، أنه إذا تعرضت اليونان لهجوم مسلح من جارتها، فإنها ستحتج بجزء من معاهدة 2009 بشأن الاتحاد الأوروبي التي تلزم الدول الأعضاء بتقديم المساعدة إلى دولة أخرى في الاتحاد الأوروبي تواجه عدوانًا مسلحًا.

 (م ش)


إقرأ أيضاً