’ على لجنة مناهضة التعذيب العمل على إنهاء العزلة عن القائد عبد الله أوجلان‘

حمّلت أوساط سياسية وثقافية لجنة مناهضة التعذيب الأوروبية مسؤولية الانتهاكات القانونية في سجن إمرالي والعزلة التي يتعرض لها القائد أوجلان، ودعت إلى العمل على إنهاء العزلة.

وأصدرت لجنة مناهضة التعذيب الأوروبية الأسبوع الفائت تقريرًا مفصلًا حول نتائج آخر زيارة لها إلى القائد عبدالله أوجلان في سجن إمرالي، وتضمنت جملة معلومات تؤكد انتهاك سلطات الاحتلال التركي للقوانين الدولية.

وبالصدد، رأت أوساط سياسية وثقافية ضرورة أن تؤدي اللجنة مهامها في الضغط على الدولة التركية من أجل رفع العزلة عن القائد أوجلان.

وفي لقاء أجرته معه وكالة أنباء هاوار قال الناشط السياسي وليد بكر: "إن القائد عبد الله أوجلان أيقظ الشعب الكردي من السبات الذي كان فيه"، وأضاف "في تاريخ المجتمعات يولد شخص، فيصبح قائدًا ليوجّه مجتمعه نحو الحرية، والقائد عبد الله أوجلان ظهر من بين الشعب وأصبح اليوم قائدًا ينادي بالديمقراطية والحرية، في حين كان الشعب الكردي غارقًا في سياسات الحرب الخاصة للدول المعادية، ظهر القائد أوجلان، وأيقظ الشعب من سباته ورسم له طريق الحرية".

وأضاف بكر "القائد بعد اعتقاله لم يستسلم للدول التي نفذت المؤامرة ضده، وعلى هذا الأساس ظهرت لنا قوة وصلابة القائد وتمسكه بفكره كي ينير درب الحرية لشعبه".

وعن تجربة الأمة الديمقراطية المطبقة في شمال وشرق سوريا قال بكر "إن نهج الأمة الديمقراطية في شمال وشرق سوريا هو تبني فكر القائد عبد الله أوجلان، فتلاحم الشعوب وعيشها مع بعضها البعض أدى إلى الاستقرار والأمن في المنطقة، في حين هناك محاولات عديدة من قبل الدول الإقليمية والعالمية في إفشال هذه الثورة وهذا النظام، وإعادة الشعوب إلى حالة الفوضى وعدم التنظيم، ولكن لو نجح هذا النظام وتم شمله في سوريا عامة، حتمًا ستنتهي هذه الأزمة، وتذهب بسوريا نحو سوريا ديمقراطية لا مركزية".

ومن جهته قال عضو اتحاد المثقفين في إقليم عفرين جمعة ولو: "إن المؤامرة التي استهدفت القائد عبد الله أوجلان كانت ضد الشعوب التواقة للحرية أيضًا"، وأضاف "إن المؤامرة التي حيكت ضد القائد كانت مؤامرة ضد جميع الشعوب التواقة للحرية والخلاص من الاستبداد، لذا باستهداف القائد تم استهداف الشعوب المضطهدة، ولهذا يقع على عاتق الحركات الديمقراطية وجميع المنادين بالديمقراطية أداء مسؤوليتهم اتجاه حرية القائد".

ودعا ولو شعوب الشرق الأوسط إلى الاقتداء بمشروع الأمة الديمقراطية "لو تم الاقتداء بمشروع الأمة الديمقراطية القائم في شمال وشرق سوريا، من قبل الشعب السوري والشرق الأوسط عامة، فسنتخلص من الأزمات العالقة في جميع تلك الدول".

وحمّل ولو لجنة مناهضة التعذيب المسؤولية تجاه ما يحدث في إمرالي "نحمّل لجنة مناهضة التعذيب كافة المسؤوليات عما يتعرض له القائد وجميع المعتقلين السياسيين في سجن إمرالي"، وطالبها بأداء مسؤوليتها والعمل من أجل إطلاق سراح القائد أوجلان.

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً