فرنسا وروسيا والولايات المتحدة يطالبون بوقف فوري للأعمال العدائية في قره باغ

أعرب الرؤساء، إيمانويل ماكرون، وفلاديمير بوتين ودونالد ترامب، عن إدانتهم للتصعيد العسكري في منطقة قره باغ، ودعوا إلى الوقف الفوري للقتال هناك.

طالبت فرنسا وروسيا والولايات المتحدة اليوم بوقف فوري لإطلاق النار بين القوات الأذربيجانية والأرمينية حول منطقة آرتساخ/قره باغ بمنطقة القوقاز، ودعت إلى العودة إلى المفاوضات دون تأخير، وذلك بحسب وكالة رويترز.

وقال رؤساء فرنسا وروسيا والولايات المتحدة في بيان مشترك بصفتهم رؤساء مشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا: "ندعو إلى وقف فوري للأعمال العدائية بين القوات العسكرية ذات الصلة".

واضاف البيان: "كما ندعو قادة أرمينيا وأذربيجان إلى الالتزام دون تأخير باستئناف المفاوضات الجوهرية، بحسن نية ودون شروط مسبقة، تحت رعاية الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا".

وتم تشكيل مجموعة مينسك عام 1992 للتوسط في حل سلمي لمنطقة آرتساخ/قره باغ في جنوب القوقاز.

(م ش)


إقرأ أيضاً