في مزارات الشهداء صبحية العيد تمنوا ان يعم السلام في العالم

كأحد الطقوس التي باتت تعرف في شمال وشرق سوريا، توجه اليوم ذوو الشهداء، والأهالي إلى مزارات الشهداء، بمناسبة عيد الأضحى المبارك، وتنموا أن يعم السلام في كافة ارجاء العالم.

يصادف اليوم أول أيام عيد الاضحى المبارك، وبهذه المناسبة توجه فجر اليوم المئات من ذوو الشهداء، وأهالي شمال وشرق سوريا ومدينة حلب، لزيارة اضرح الشهداء مزارات الشهداء المنتشرة في شمال وشرق سوريا.

وبدررها اتخذت قوى الامن الداخلي كافة التدابير الامنية، كما انتشرت الكوادر الطبية أمام مداخل المزارات كتدبير احترازية لمنع تفشي فيروس كورونا في المنطقة.

وتبادل الاهالي تهاني العيد في مزارات الشهداء، فمنهم من كان يقوم بتوزيع الحلوى، ومنهم من اوقد البخور، ومنهم من كان يقرأ بعض الآيات القرآنية.

وتمنى أبناء شمال وشرق سوريا في هذه اليوم الفضيل أن يعم الخير والسلام والأمن في ارجاء شمال وشرق سوريا وسوريا والعالم أجمع.

(كروب/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً