غارات "عنيفة" على غزة.. وحماس تتوعد إسرائيل

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية، مواقع للفصائل الفلسطينية في غزة، رداً على إطلاق بالونات حارقة ومفخخة من غزة صوب المستوطنات الإسرائيلية القريبة من القطاع، فيما توعدت حركة حماس، بأنها لن تقبل باستمرار الحصار الإسرائيلي على غزة.

أفاد مراسلنا في غزة، بأن الجيش الإسرائيلي هاجم فجر اليوم الأربعاء مواقع تابعة للفصائل الفلسطينية. وأحدثت الغارات دوي انفجارات عنيفة، وتسببت بأضرار مادية في محيط المناطق المستهدفة. دون أن يسبب الاستهداف الواسع أي إصابات".

وقال: "إن الطيران الحربي الإسرائيلي شن فجر اليوم الأربعاء، سلسلة غارات عنيفة على مواقع تابعة للفصائل على طول قطاع غزة".

وأعلن الجيش الإسرائيلي أن الغارات كانت رداً على إطلاق بالونات حارقة على مستوطنات "غلاف غزة". واستهدفت الغارات، أهداف تابعة لحماس في قطاع غزة، بينها: مجمع عسكري وبنية تحتية تحت أرضية ومواقع رصد تابعة لحماس.

وحمل الجيش، حماس مسؤولية ما يحصل في القطاع، وهدد بمواصلة العمل ضد حماس.

بدوره، علق الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم على الغارات الإسرائيلية بالقول، إن حركته لا "يمكنها أن تقبل بحصار قطاع غزة أمرًا واقعًا، وأن الشعب الفلسطيني ومقاومته لن يستمران في السكوت عليه".

وتابع: "استمرار تصعيد الاحتلال على غزة وقصف مواقع المقاومة يؤكد مضيه في سياساته وجرائمه. وذلك لن يثني شعبنا الفلسطيني ومقاومته الباسلة عن مواصلة طريق النضال والكفاح دفاعا عن حقوقه وحريته، ووضع حد لمعاناة غزة وحصارها".

وأضاف: "الحصار الظالم الذي يفرضه الاحتلال على أكثر من ٢ مليون فلسطيني في قطاع غزة منذ 14 عامًا، بهدف تدمير حياة سكانه وعزلهم جغرافيا واجتماعيا وسياسيا".

وأشار إلى أن: "الاستهداف المستمر لغزة يأتي ضمن السياسة العدوانية الشاملة على كامل بلادنا فلسطين، والذي لا ينفصل عن استهداف أهلنا في الضفة الغربية والقدس والداخل الفلسطيني المحتل عام 48".

تنذر الغارات الواسعة التي شنها الجيش الإسرائيلي وتصاعد حدة الوتر الميداني في غزة، باحتمالية أن يندلع تصعيد عسكري بين الفصائل والجيش الإسرائيلي، وفق تقدير مراقبين فلسطينيين. 

وكانت السلطات الإسرائيلية قد أغلقت س معبر كرم أبو سالم التجاري إلى أجل غير محدد، وهو المعبر التجاري الرئيسي لغزة. في الوقت نفسه، ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن: " السلطات الإسرائيلية، تهدد بتشديد الحصار على قطاع غزة وتقليص مساحة الصيد في بحر غزة، ردا على إطلاق البالونات الحارقة".

ويوم أمس، اندلع أكثر من 60 حريقا، في محيط مستوطنات "غلاف غزة" جراء إطلاق البالونات من القطاع.

(ع م)


إقرأ أيضاً