غارات إسرائيلية "عنيفة" على غزة والفصائل الفلسطينية تحذر

شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية، منتصف ليلة الجمعة، سلسلة غارات عنيفة على مناطق متفرقة من غزة، ردًّا على استمرار إطلاق البالونات الحارقة من غزة صوب المستوطنات الإسرائيلية القريبة من غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات، فيما علقت الفصائل الفلسطينية على القصف بالقول: "إنها لن تسمح بتغيير المعادلات".

وذكر مراسلنا في غزة أن الغارات، هي الأعنف منذ إعلان وقف إطلاق النار في 21 أيار/ مايو الماضي، وهي على ما يبدو معادلة جديدة تحاول إسرائيل ترسيخها مع استمرار إطلاق البالونات الحارقة والمتفجرة واندلاع حرائق إثر ذلك في المستوطنات القريبة من غزة.

وقال إن الغارات استهدفت مواقع وأراض زراعية في مختلف مناطق قطاع غزة.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان له، إن "الطائرات المقاتلة التابعة لسلاح الجو، قصفا موقع إطلاق صواريخ ومجمعات عسكرية لتنظيم حماس في قطاع غزة".

وذكرت مصادر إسرائيلية أن "رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي أجرى في وقت سابق "تقييمًا للوضع" تضمن "زيادة الجاهزية وتقييمات الجيش الإسرائيلي لمجموعة متنوعة من السيناريوهات، بما فيها استئناف الأعمال القتالية في مواجهة العمليات المستمرة في قطاع غزة".

وأشار إلى أن الهجوم جاء ردًّا على استمرار إطلاق البالونات الحارقة. فيما علقت الفصائل الفلسطينية وأبرزها حركة حماس والجهاد الإسلامي على القصف بالقول: "إن المقاومة لن تسمح بتغيير المعادلات".

(ع م)


إقرأ أيضاً