حركةُ ميزوبوتاميا للثّقافة والفنّ الدّيمقراطيّة تختتم فعاليّاتها في الحسكة

برعاية حركة ميزوبوتاميا للثّقافة والفنّ الديمقراطيّة في شمال وشرق سوريا، اختتمت اليوم فعالياتها بتقديم معرض للوحات الفنّيّة والأعمال اليدويّة، بالإضافة إلى تقديم عرض مسرحيّ تحت عنوان "عروش القهر"، و بمشاركة عدد من فنّاني مدينتي الطّبقة والرّقة وناحية عامودا.

وحضر المعرض العشرات من أعضاء مؤسّسات ومراكز المدنية في مدينة الحسكة، بالإضافة إلى عدد من الأهالي.

وعلّقت في صالة المركز 67 لوحة تجسّد مقاومة المرأة وتحاكي الطّبيعة والواقع الذي يعيشه الشّعب السوري من معاناة وتشرّد، بالإضافة إلى عدد من الأعمال اليدويّة الّتي تعبّر عن التّراث الكرديّ الأصيل.

 حيثُ أشار الرئيس المشترك للجنة الثقافة والآثار في مدينة الرقة زياد محمد, إلى أنّ مشاركتهم في المعرض تمّت بتقديم لوحات فنّيّة تحاكي الواقع، وكذلك تعبيراً عن إلهامهم ورفع معنويّات المواطنين، والأمل بعودة الحياة كما كانت قبل الاحتلال.

واختتم المعرض بعرض مسرحيّ مؤلّف من 6 مشاهد منفصلة تحت اسم "عروش القهر"، والّتي تصوّر معاناة وعوائق الواقع السّوريّ.

(ج إ- ب ر/ إ)

ANHA


إقرأ أيضاً