إصلاح قناة تروي 8 آلاف دونم ببلدة الهيشة في غضون10أيام

وعد مجلس الرقة المدني بإصلاح قناة الري "C 5 B" التي تروي قرابة الـ 35 بالمئة من أراضي بلدة الهيشة التابعة لناحية عين عيسى، خلال فترة لا تتجاوز الـ 10 أيام.  

وتروي قناة الـ "C 5 B" قرابة الـ 8 آلاف دونم من الأراضي الزراعية في بلدة الهيشة والبالغ مساحتها 22800 دونم، بالإضافة إلى مساحات زراعية شاسعة في بلدة خنيز التابعة لمدينة الرقة، وذلك بعد عبورها لنهر البليخ.

وتعرضت هذه القناة الفرعية التي تستجر مياهها من مضخة رفع تل السمن للتخريب من قبل مرتزقة داعش قبل تحريرها منهم عام 2016، حيث بلغ طول المقطع المتضرر منها 84 مترًا.

وتقدم أهالي بلدة الهيشة عبر لقاءات أجرتها وكالتنا معهم في أوقات سابقة بمناشدات عديدة للجهات المعنية بإصلاح هذه القناة، لما لها من أهمية في سقاية محاصيلهم الزراعية وتخفيف العبء المادي الذي لحقهم نتيجة تضررها، حيث يقومون حاليًّا بريّ مزروعاتهم عن طريق محركات الديزل، الأمر الذي زاد عليهم تكاليف الزراعة.

هذا وتتبع القناة إداريًّا وفنيًّا للجنة الري في مجلس الرقة المدني، التي بدورها وعدت البدء بإصلاح هذه القناة في منتصف شهر كانون الأول المنصرم.

وفي سؤال وجهه مراسل وكالتنا إلى مديرية الزراعة في ناحية عين عيسى التي تنسق مع لجنة الري في مجلس الرقة المدني، عن سبب التخلف عن الموعد السابق، أفادنا مسؤول في المديرية بعد اتصاله باللجنة، بأنهم سيباشرون الإصلاح خلال فترة لا تتجاوز الـ 10 أيام.

فيما بررت لجنة الري لمديرية الزراعة التخلف عن الموعد السابق، إلى صعوبة الوصول والعمل على إصلاح الجزء المتضرر نتيجة العوامل الجوية "هطول الأمطار".

وفي الوقت الذي تعمل فيه الإدارة في شمال وشرق سوريا، على تخديم المنطقة، وإصلاح بنيتها التحتية التي دمرها مرتزقة داعش والاحتلال التركي ومرتزقته، تقطع الدولة التركية مياه الفرات في خطوة لتعطيش أهالي شمال وشرق سوريا.  

إذ قامت مؤخرًا بإنقاص كميات الوارد المائي الممرر في مجرى نهر الفرات، ليصبح وسطي الوارد خلال الفترة الماضية، ومنذ أواخر شهر كانون الثاني/۲۰۲۱ أقل من ربع الكمية المتفق عليها بموجب الاتفاقية الموقّعة بين الدول التي تتشارك مجرى النهر من المنبع إلى المصب.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً