جمال شيخ باقي: عمليات قسد جاءت في الوقت المناسب

أعرب الأمين العام للحزب الديمقراطي الكردي السوري، جمال شيخ باقي، عن دعمه للعمليات التي نفذتها قوات سوريا الديمقراطية ضد جيش الاحتلال التركي، مؤكداً أنه من "حق القوات ممارسة دورها في الدفاع المشروع عن نفسها وعن شعبها".

يوم أمس الخميس كشفت قوات سوريا الديمقراطية عن سلسلة عمليات نفذتها ضد جيش الاحتلال التركي. تلك العمليات أسفرت عن مقتل 23 جندي محتل وإصابة اثنين آخرين، وفق المركز الإعلامي لـقسد.

وتعليقاً على تلك العمليات، قال الأمين العام للحزب الديمقراطي الكردي السوري، جمال شيخ باقي لوكالتنا عبر اتصال هاتفي " إن هذه العمليات مطلوبة وجاءت في الوقت المناسب"، مؤكداً على حق قسد في ممارسة الدفاع المشروع عن المنطقة وشعبها.

وجاءت عمليات قسد بعد سلسلة من الهجمات الوحشية لجيش الاحتلال التركي استهدفت قيادات ومقاتلين ومقاتلات في صفوف قوات سوريا الديمقراطية، إلى جانب استهداف المدنيين.

وأدى هجوم بطائرة مسيّرة في الـ 6 من آب الجاري، عقب يوم من لقاء جمع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بنظيره في دولة الاحتلال التركي رجب طيب أردوغان، إلى استشهاد طفلين في حي الصناعة بمدينة قامشلو.

وحثّ باقي الأحزاب والقوى السياسية والمجتمعية في شمال وشرق سوريا على دعم نضال قوات سوريا الديمقراطية في وجه جيش الاحتلال التركي وبقية القوى الهادفة إلى إفشال الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا".

وأكد أن الحزب الديمقراطي الكردي السوري "سيبقى رديفاً دائماً لقوات سوريا الديمقراطية في دفاعه المشروع عن مناطقنا ومكوناتها".

وأشار إلى أن "هذا الرد على العدوان التركي لا يأتي كرد فعل آني بل هو خيار مدروس يعبر عن إرادة شعبنا في الدفاع عن وجوده وأرضه وقضيته".

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً