للمرة الثالثة على التوالي قوات التحالف تتعرض لهجوم صاروخي في العراق

تعرضت قاعدة عراقية تستضيف قوات التحالف الدولي لقصف صاروخي دون ورود معلومات عن أي أصابات.

ونشرت خلية الإعلام الأمني العراقي على موقعها على تويتر بأن "صاروخين سقطا على مواقع قواتنا الأمنية في معسكر بسماية، مساء أمس انطلقا من أرض زراعية في معامل طابوق النهروان".

ومن جهتها أفادت وكالة فرانس برس عن مصادر في الجيش العراقي قولها "إن صاروخين أصابا قاعدة عراقية تستضيف قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة وقوات حلف شمال الأطلسي في ثالث هجوم على منشآت تستضيف قوات أجنبية خلال أسبوع".

ولفتت الوكالة إلى أن القوات الإسبانية المرتبطة بالتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة التي تقاتل داعش، بالإضافة الى قوات الناتو المختصة بالتدريب موجودةٌ في بسماية.

ويقع معسكر بسماية على بعد 60 كم جنوب بغداد، حيث يتمركز جزء من عناصر الوحدة الإسبانية في حلف شمال الأطلسي وقوات من التحالف الدولي.

يُذكر أن قاعدة التاج في بغداد التي تضم قوات أميركية وبريطانية تعرضت لهجومين يومي الخميس والسبت الماضيين، ما أدى إلى مقتل جنديين أميركيين وبريطاني وإصابة آخرين في الهجوم الأول، في حين أدى الهجوم الثاني، السبت، إلى إصابة عنصرين من الدفاع الجوي العراقي بجروح خطيرة، نتيجة سقوط صاروخين على مدرج الطائرات، إضافة إلى جرح ثلاثة عناصر من القوات الأميركية حالتهم مستقرة.

(م ش)


إقرأ أيضاً