مع تزايد انتشاره.. كورونا يعزل دول العالم عن بعضها

توسعت دائرة انتشار فيروس كورونا في العالم يوم أمس، بينما تصاعدت الإجراءات الاحترازية في أنحاء العالم، وشملت إغلاق أجواء وحظر التجول في بعض المناطق.

وبحسب الإحصائية التي تنشرها شبكة روسيا اليوم فإن عدد المصابين بفيروس كورونا حول العالم 145,369, فيما توفي 5,429, كما تعافى من الفيروس 71,694.

وتتخذ مزيد من الدول إجراءات عزل، وتجمّد أنشطتها كإغلاق المدارس والحدود والأماكن العامة، وفرض قيود على التنقل وإلغاء مناسبات رياضية أو ثقافية، للتصدي لانتشار فيروس كورونا المستجد.

حالة طوارئ أمريكية وأوروبا باتت بؤرة

وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس حال الطوارئ في الولايات المتحدة لمواجهة انتشار وباء كورونا المستجد، الذي أدى إلى تباطؤ نسق الحياة اليومية في أكبر قوة اقتصادية عالمية، من إغلاق مدارس إلى هجر وسائل النقل العام.

ومع تزايد انتشار الفيروس وصف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الوباء بأنه "أخطر أزمة صحية منذ قرن"، في إشارة إلى الإنفلونزا الإسبانية التي تفشت عام 1918، وقتلت 30 مليون نسمة.

وأكدت منظمة الصحة العالمية الجمعة أن أوروبا باتت "البؤرة" الجديدة للجائحة، وعدّت أن من "المستحيل" التنبؤ "بالوقت الذي سيبلغ فيه المرض ذروته على مستوى العالم".

وخارج الاتحاد الأوروبي، أعلنت أوكرانيا عن إغلاق حدودها مع تسجيل أول وفاة فيها، وتغلق باكستان كذلك حدودها مع أفغانستان وإيران، بينما أعلنت روسيا أنها ستخفّض اعتباراً من الاثنين رحلاتها إلى الاتحاد الأوروبي، فيما أغلقت الدنمارك حدودها أمام الأجانب.

وأعلنت إسبانيا التي سُجلت فيها حتى الآن 4200 إصابة و120 حالة وفاة حالة التأهب، وكذلك فعلت البرتغال التي تسجل 112 إصابة بدون وفيات.

 وأعلنت النمسا وبلغاريا واليونان إغلاق المتاجر غير الضرورية، وبقيت فقط الصيدليات ومحلات السوبرماركت والمستوصفات والعيادات الطبية مفتوحة في اليونان.

وقررت سويسرا إغلاق المدارس، ومنع التجمعات التي تضم أكثر من مئة شخص.

وستجري الانتخابات البلدية في فرنسا بموعدها المقرر الأحد، بينما أرجأت بريطانيا الانتخابات المحلية المقررة في أيار/مايو لمدة عام.

وبدت العاصمة الإيرلندية دبلن ـ حيث أغلقت المدارس والحضانات والجامعات والمؤسسات الثقافية الجمعة ـ مثل مدينة أشباح بحسب ما قالت وكالة فرانس برس.

كورونا يضرب الاقتصاد والرياضة

وأُغلقت في الأثناء معالم سياحية بارزة في باريس وهي متحف اللوفر وبرج إيفل وقصر فرساي، كما أُغلقت المتاحف والمواقع الأثرية في اليونان.

وتحدث مسؤول أوروبي الجمعة عن "انكماش محتمل جداً" في منطقة اليورو في 2020، وخشيةٍ من شلل اقتصاداتها، كما أعلنت عدة دول أوروبية عن خطط دعم للشركات.

وستكلّف التدابير المتخذة لمواجهة الأزمة الاقتصادية الناجمة عن تفشي الفيروس بما في ذلك دفع تعويضات للعاطلين عن العمل جزئياً الدولة الفرنسية عشرات مليارات الدولارات.

وأثار الوباء الفوضى أيضاً في جدول المباريات الرياضية في العالم، مع تعليق مباريات كرة قدم للمحترفين في ألمانيا وإيطاليا وإسبانيا وفرنسا وإنكلترا. وأُرجئت كذلك مباريات كأس أوروبا.

إيران تخلي الشوارع وكورونا يمتد إلى أفريقيا

وفي إيران وعلى وقع استمرار انتشار الفيروس, تتجه قوات الأمن خلال 24 ساعة إلى "إخلاء المتاجر والشوارع والطرقات" من الناس.

وأعلنت السعودية السبت عن تعليق كافة الرحلات الجوية الدولية لأسبوعين اعتباراً من الأحد، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء السعودية.

فيما أكدت كل من السودان وموريتانيا وكينيا وإثيوبيا وغينيا ومملكة سواتيني (سوازيلاند سابقا) أول حالات إصابة بفيروس كورونا الجديد ليصل بذلك عدد الدول الأفريقية التي ظهر فيها المرض إلى 20.

وبدورها أعلنت الحكومة السورية تعليق الدوام في الجامعات والمدارس والمعاهد التقانية العامة والخاصة ابتداء من اليوم 14/3 وحتى 2/4 من العام الجاري، وذلك لمواجهة فيروس كورونا.

(ي ح)


إقرأ أيضاً