مقاتلتان روسيتان تعترضان طائرة استطلاع أميركية فوق المتوسط

أعلن الأسطول السادس الأميركي المتمركز في البحر المتوسط أن طائرات روسية اعترضت أمس، طائرات استطلاع أميركية فوق المياه الدولية في المتوسط.

وأفاد بيان للجيش الأميركي أن هذا الاعتراض هو الثالث من نوعه خلال شهرين، وتم عبر طائرتين روسيتين من نوع سيخوي خمسة وثلاثون.

وأضاف أن المقاتلتين الروسيتين تموضعتا عند جناحي طائرة الاستطلاع، وقيدت قدرتها على المناورة لمدة أربع وستين دقيقة.

واستنكر البيان التصرف الروسي، وعدّه غير مهني وغير آمن، وعرّض سلامة الطائرة الأميركية للخطر.

ودعا البيان روسيا إلى العمل ضمن المعايير الدولية المحددة لضمان السلامة ومنع الحوادث الجوية، والالتزام بالاتفاقيات للوقاية من الحوادث في أعالي البحار.

(ش ع)


إقرأ أيضاً