مراسم استذكار 40 شهيداً في ناحية عامودا

استذكر مجلس عوائل الشهداء و ذوو الشهداء في ناحية عامودا التابعة لمقاطعة قامشلو، 40 شهيداً، الذين استشهدوا في أماكن وأعوام متفرقة من النضال.

نظم، اليوم، مجلس عوائل الشهداء في ناحية عامودا التابعة لمقاطعة قامشلو مراسم استذكار 40 شهيداً، استشهدوا في كل من شهر "نيسان/أبريل، وأيار/مايو، وحزيران/يونيو"، وذلك أثناء الحملات ضد مرتزقة داعش وهجمات الاحتلال التركي.

وحضر مراسم الاستذكار الذي نظم في صالة كرم الواقعة غرب ناحية عامودا العشرات من أعضاء وعضوات المؤسسات المدنية للإدارة الذاتية، وعوائل الشهداء في الناحية.

وزين مجلس عوائل الشهداء صالة المراسم بصور شهداء وشهيدات الحرية، وأعلام وحدات حماية المرأة و وحدات حماية الشعب، ومجلس عوائل الشهداء.

وبدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، تلاها إلقاء كلمة من قبل مجلس عوائل الشهداء في ناحية عامودا، شيلان سليمان، استذكرت فيها كافة شهداء الحرية، وقالت: " المئات من أبناء ناحية عامودا ضحوا بدمائهم في سبيل حماية شعبهم وأرضهم وتحرير المنطقة من مرتزقة داعش، لذا علينا نحن كعوائل الشهداء السير على خطاهم وحماية المكتسبات التي تحققت بدماء شهدائنا إلى النهاية، لأن شهداءنا وجودنا".

وبيّنت شيلان: "بهذه المناسبة نحيي مقاومة قوات الكريلا ضد هجمات الاحتلال التركي، ونؤكد بأننا سندعمهم إلى حين تحقيق النصر".

وجددت شيلان العهد بالسير على خطا الشهداء، وقالت: "كردستان تمر في مرحلة حساسة جداً، والاستمرار في النضال والمقاومة على مبادئ فكر وفلسفة القائد أوجلان واجب على كل كردي".

وفي ختام المراسم تم قراءة أسماء الشهداء، وتسليم وثيقة شهادتهم لذويهم.

(كروب/ آ د)

ANHA


إقرأ أيضاً