مؤتمر صحافي لماكرون غدا عن الموقف السياسي في لبنان

أعلنت الرئاسة الفرنسية أن الرئيس إيمانويل ماكرون يعقد مؤتمرًا صحافيًا غداً الأحد السابعة مساء بتوقيت باريس، يخصصه للوضع اللبناني بعد اعتذار الرئيس المكلف مصطفى أديب عن تشكيل الحكومة.

وكانت أوساط دبلوماسية غربية أكدت أنّه "على رغم ما جرى واعتذار الرئيس أديب، فإن فرنسا مُلتزمة بمبادرتها، لأنها غير مرتبطة بشخص، بل هي التزام تجاه دولة وشعب وتجاه العالم بإنقاذ لبنان وإطلاق ورشة الإصلاحات".

وشدّدت، على أن "العراقيل عطلت عملية التشكيل إلا أنها لن تعطل المبادرة التي أطلقها الرئيس إيمانويل ماكرون".

‏هذا وأشار مصدر مقرب من ماكرون في حديث لوكالة "رويترز" إلى أنّ "اعتذار أديب عن تشكيل الحكومة اللبنانية يعني أن الأحزاب السياسية في لبنان ارتكبت خيانة جماعية".

من جهته رئيس الجمهورية ميشال عون أعلن في تصريح له أن "المبادرة التي أطلقها ماكرون لا تزال مستمرة وتلقى مني كل الدعم وفق الأسس التي أعلنها الرئيس الفرنسي".

المكتب الإعلامي لرئيس مجلس النواب نبيه بري، أكّد أنْ "لا أحد متمسكاً بالمبادرة الفرنسية بقدر تمسكنا بها ولكن هناك من أغرقها فيما يخالف كل الأصول المتبعة".

وقال المكتب الاعلامي لبري في بيان أنّ "المبادرة الفرنسية روحها وجوهرها الإصلاحات، والحكومة هي الآلة التي عليها أن تنفذ هذه الإصلاحات بعد إقرارها، وأعتقد أن كل الكتل مع هذه الإصلاحات والمجلس النيابي أكثر المتحفزين لإقرار ما يجب، ونحن على موقفنا بالتمسك بالمبادرة الفرنسية وفقاً لمضمونها".

(ز غ)


إقرأ أيضاً