ندوة حوارية في ديرك حول "مفهوم السلطة والإدارة الديمقراطية"

عقد مجلس ناحية ديرك في مقاطعة قامشلو، اليوم، ندوة حوارية حول مفهوم السلطة والإدارة الديمقراطية التي يتناولها القائد عبدالله أوجلان في مجلداته الخمس.

وتجمع العشرات من الرؤساء المشتركين والإداريين في مؤسسات المجتمع المدني، وقوى الأمن الداخلي وعضوات مؤتمر ستار، في صالة مطعم جارجيلا، بمدينة ديريك.

وبعد الوقوف دقيقة صمت، ناقش المجتمعون في الندوة تحليلات القائد حيال مفهوم السلطة والإدارة الديمقراطية في مرافعاته.

كما ركز المجتمعون على تحليلات القائد في مرافعته الخامسة "مانيفستو الحضارة الديمقراطية، القضية الكردية وحل الأمة الديمقراطية" في حال عدم التمييز والجزم بين الفوارق الجذرية الكائنة بين فكر الإداريين النموذجيين، إذ لا مهرب من فشل كافة الحلول المصاغة، وإذا لم تعين الإدارة المجتمعية نفسها بحرية فستستمر كافة القضايا الأخرى في آخر المآل في خضم العقم الإداري لتفرغ من محتواها.

وأشار المجتمعون من خلال قراءة المرافعة الخامسة والتي وضح فيها القائد عبدالله أوجلان أن المجتمع لم يتخلَّ قط عن رغبته في الإدارة الذاتية، بل صعّد دوماً من مطالبه بالإدارة الذاتية في وجه الحكم السلطوي، علماً أن القبائل التي هي أكثر أنواع المجتمع انتشاراً في التاريخ، وقد عاشت في جوهرها الإدارة الذاتية، وفضلت أن تكون مجتمعاً رحالاً على أن تذعن وتخنع للحكام السلطويين والغرباء.

ونوه المجتمعون من خلال النقاش وقراءة مرافعات القائد حول مفهوم السلطة والإدارة الديمقراطية "إن قضية الإدارة الذاتية للمجموعات العشائرية القبائلية تتجسد في هيئة القضية الديمقراطية أي إدارة الشعب نفسه بنفسه".

هذا ومن المزمع أن يستمر عقد مثل هذه الندوات مع أعضاء المجالس والكومينات، خاصة الإداريين منهم.

(ع ع/ س ر)

ANHA


 


إقرأ أيضاً