رابطة جين النسائية وممثلية مؤتمر ستار في لبنان تشددان على ضرورة دعم مقاومة النساء الإيزيديات

عقدت رابطة جين النسائية وممثلية مؤتمر ستار في لبنان، جلسة حوارية، حول الذكرى السنوية الثامنة المشؤومة للإبادة الجماعية في شنكال، شددت خلالها المشاركات على ضرورة دعم مقاومة النساء الإيزيديات في شنكال.

وحضرت الجلسة التي عُقدت أمس الإثنين، في مدينة طرابلس شمال لبنان، بإدارة الناشطة النسوية أماني نافع التي كانت حاضرة ضمن الوفد اللبناني في المؤتمر النسائي العراقي الدولي حول إبادة النساء (الإيزيديات نموذجاً)، الذي عقد مؤخراً في العاصمة العراقية بغداد، نساء عربيات وكرديات.

تطرقت ممثلة مكتب العلاقات الخارجية لمؤتمر ستار في لبنان، حنان عثمان، إلى الإبادة الجماعية وإبادة النساء التي ارتكبها مرتزقة داعش في شنكال في 3 آب 2014، وإلى تداعياتها السلبية والتوازنات الإقليمية والدولية التي أدت إلى ارتكاب مثل هذه الإبادة.

من جهتها، تطرقت رئيسة رابطة جين النسائية، بشرى علي، إلى مقاومة النساء الإيزيديات ما بعد الإبادة الجماعية الـ 73 في شنكال، وكيف أنهن نظمن صفوفهن وأسسن حياتهن في كافة المجالات وعلى جميع الصعد، السياسية والعسكرية والاجتماعية والاقتصادية، مؤكدة على ضرورة دعم "هذه المقاومة الفريدة وعلى أهمية استنباط الدروس والعبر منها".

أما الناشطة النسوية أماني نافع، فقد تطرقت إلى المؤتمر الذي عُقد مؤخراً في بغداد، ونوّهت إلى انطباعها عن القضية، وإلى مدى إفادتها من هذا النشاط المهم، وأكدت على ضرورة مساندة النساء الإيزيديات والوقوف إلى جانبهن.

(ي م)

ANHA