TEV DEM تستذكر الشهيد ديار وتدعو إلى رص الصفوف في مواجهة المحتل

عاهدت حركة المجتمع الديمقراطي بالسير قُدُماً على "خطى الشهيد ديار ورفاقه" في تجسيد قيم الشهادة والوطنية، كما دعت إلى "رصف الصفوف في مواجهة الاحتلال التركي".

وأصدرت حركة المجتمع الكردستاني بياناً كتابياً بصدد استشهاد القيادي في منظومة المجتمع الكردستاني ديار غريب توجّهت فيه بالعزاء إلى الشعب الكردستاني وإلى "رفاق دربه".

وجاء في نص البيان:

"إننا في حركة المجتمع الديمقراطي  TEV DEM نتقدم بأحر تعازينا لعائلة الشهيد ديار غريب ولرفاق دربه وعموم شعب كردستان؛ على فقدانهم الابن البار لجنوب كردستان، كما نتعهد بالالتزام بخط الشهيد ديار وحمل رايته وتصعيد النضال والمقاومة في وجه الاحتلال التركي وأعوانه حتى تحقيق حرية الشعب الكردي."

وأضاف البيان "لا يخفى على أحد ما تقوم به الدولة التركية من هجمات وحشية على جنوب كردستان بقصد احتلالها، وذلك نتيجة فشل سياسات حكومة العدالة والتنمية في داخل تركيا وخارجها إلى أدنى مستوياتها مما يجعلها تلجأ إلى تصدير مشاكلها إلى كردستان؛ كما أن هذه الدولة التركية لها أطماعها من خلال السياسات الإنكارية لإرادة شعبنا الكردي في شمال وغرب وجنوب كردستان؛ وقيام حكومة العدالة والتنمية بسياساتها العدائية ولجوئها إلى قصف المناطق الكردستانية، واستهداف حركة التحرر الوطنية الكردستانية وقياداتها، إنما يدل على إفلاس حزب العدالة والتنمية".

البيان نوّه "إن استهداف عضو مجلس رئاسة منظومة المجتمع الكردستاني KCK الرفيق ديار غريب (هلمت)، هو استهداف للشخصية الوطنية الكردستانية، والابن البار لجنوب كردستان كما في نفس الوقت هي دلالة على أن دولة الاحتلال التركي لا تعادي شعبنا في شمال كردستان وحدها، بل تعاديه في عموم أجزاء كردستان دون تمييز بين مدني وعسكري، بهدف توسيع نفوذها العثماني من خلال اللعب على التوازنات الدولية".

حركة المجتمع الكردستاني أدانت في بيانها احتلال جنوب كردستان كما عاهدت بالسير على خطا الشهيد ديار "نحن كحركة المجتمع الديمقراطي TEV DEM  ندين ونشجب الاحتلال التركي لأراضي جنوب كردستان، ونستنكر بشدة هجماته وقصفه العشوائي، ونتعهد بالسير قدماً على خطا الشهيد ديار ورفاقه في تجسيد قيم الشهادة والوطنية، وتصعيد النضال وخط المقاومة حتى تحقيق النصر، ومثل هذه الأعمال الجبانة لن تنال من عزيمتنا، بل تزيدنا إصراراً على المقاومة وتصعيد النضال ضد المحتل وأعوانه، وسنسعى إلى جعل شهادة الرفيق ديار غريب مناسبة لرصف الصفوف وتوحيدها في مواجهة الاخطار المُحدقة جراء الاحتلال التركي لأراضينا ."

(ك)


إقرأ أيضاً